كتاب السلام
جاسم
займ срочно

رئيس الطيران المدني يُسلم مطار الملك خالد الدولي جائزة تسهيلات النقل الجوي لعام 2023

الرياض – واس:

سلم معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج اليوم، جائزة تسهيلات النقل الجوي لعام 2023 لمطار الملك خالد الدولي بوصفه أفضل مطار التزامًا بالبرنامج الوطني للتسهيلات، بحضور الرؤساء التنفيذيين والمسؤولين والمديرين من ممثلي الشركات والناقلات الوطنية العاملة في قطاع الطيران المدني بالمملكة.

وأوضح معالي الأستاذ الدعيلج في كلمة له خلال الحفل المُعد بهذه المناسبة أن جائزة التسهيلات التي تقدم لأول مرة، تعد تأكيداً لما تلقاه القطاعات في المملكة من اهتمام ودعم كبيرين من القيادة الرشيدة, مبيناً أن الجائزة إسهام من الهيئة العامة للطيران المدني لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 من خلال بث روح التنافسية بين المطارات بما يتماشى مع طبيعة العمل المؤسسي، وخلق أجواء مفعمة بالعمل الجاد المميز للوصول بالمطارات لأرقى الخدمات والتسهيلات، والحرص على العناية بالمسافرين، والتعاون مع الشركات الناقلة.

وأشار إلى أن الملحق التاسع لاتفاقية الطيران المدني الدولي، يتضمن القواعد القياسية والتوصيات الدولية،المتعلقة بالتسهيلات، التي تعد إطاراً مرجعياً، لجميع العمليات المتعلقة بالمطارات الدولية، مفيداً أن تطبيق تلك القواعد القياسية يتم بتضافر الجهود، والتعاون بين أجهزة الدولة مع مشغلي شركات الطيران.

كرتنا ثقافتنا

ونوه معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، بالجهود المبذولة من جميع الجهات ذات العلاقة خلال الفترة الماضية، وما تشهدہ مطارات المملكة من تطور في أعمال التسهيلات، حيث يُعد ذلك نقلة نوعية في تسهيل دخول وخروج المسافرين من وإلى المملكة، وقد تم تحقيق ذلك بالتعاون والتنسيق المستمر بين الجهات العاملة في المطارات.

من جانبه أكد نائب الرئيس التنفيذي للنقل الجوي والتعاون الدولي علي بن محمد رجب، أن الهيئة انطلاقًا من مسؤولياتها وبتوجيهات من معالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني لتفعيل دور التسهيلات وتعزيز التعاون المشترك بين الجهات الحكومية والجهات العاملة عامة ، وقامت الهيئة بعمل برنامج المراقبة والتفتيش لدعم وتطوير أعمال التسهيلات لمواكبة الممارسات العالمية في أساليب الرقابة والتفتيش.

ولفت إلى أن منهجية الرقابة والتفتيش تمثلت في جدولة الزيارات الميدانية خلال هذا العام بواقع (48) زيارة للمطارات ذات التشغيل الدولي، وعقد ورش عمل للجهات العاملة بالمطارات تتضمن شرحًا تفصيليًا عن آلية التدقيق.

يذكر أن الجائزة تهدف إلى تشجيع التنافس بين المطارات لتطوير تسهيلات النقل الجوي؛ إلى جانب تعزيز التنافسية الإيجابية بمجال الابتكار والامتثال للمعايير الدولية، وتُعنى هذه الجائزة بتشجيع المطارات للالتزام بالبرنامج الوطني للتسهيلات واتخاذ التدابير اللازمة لتسهيل حركة الطائرات وأعضاء الطاقم والمسافرين والبضائع وغيرها, وتشمل معايير التقييم امتثال المطار للقواعد والتوصيات الواردة في البرنامج الوطني لتسهيلات النقل الجوي، وإعداد الإجراءات التصحيحية للملاحظات بالشكل المطلوب، وكذلك الالتزام بموعد إنجاز تلك الإجراءات، علاوة على إعداد برنامج تسهيلات المطار بالشكل المطلــوب، والالــــتزام بوقــت التسليم، وعقد اجتماعات اللجان المحلية مع جميع الجهات، إضافة إلى إعداد إجراءات تشغيلية قياسية تضمن ترتيبات تدفق المسافرين والأمتعة بشكل فعال وسلس وسريع.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy