تطبيق مهن وعمل

займ срочно

السيسي البوعينين: العملية الأمنية الاستباقية لوزارة الداخلية وجهاز المخابرات بمملكة البحرين رسالة لكل المتربصين بأن الفوضى لن تعود

السلوكيات العدائية الإيرانية تجاه البحرين والمنطقة مشكلة عالمية تستوجب التصدي الدولي لها

 

- Advertisement -

البحرين – جمال الياقوت:

أكد رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والامن الوطني بمجلس النواب بمملكة البحرين السيسي البوعينين ان الجهود المستمرة التي تبذلها وزارة الداخلية بالتعاون مع جهاز المخابرات الوطني بمملكة البحرين لحفظ الأمن وحماية السلامة العامة وبخططها وتدابيرها الأمنية الاستباقية للتصدي للأعمال الإرهابية التي دحرت بفضل العملية الأمنية الاستباقية مخطط إجرامي مدعوم وممول من إيران لزعزعة أمن واستقرار البحرين، مشيرا إلى ” ان العملية الأمنية قدمت رسالة واضحة لكافة المتربصين بأن زعزعة أمن البحرين امر لن يتحقق في ظل وجود قيادة حكيمة وأجهزة أمنية مخلصة تعمل ليل نهار من أجل الحفاظ على أمن واستقرار البحرين لتؤكد للعالم بأن الفوضى لن تعود”.
وبين ” إن مملكة البحرين تمضي قدما في المسيرة التنموية الشاملة بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين حفظه الله ورعاه ، وأن الأعمال الإرهابية لن تتمكن من عرقلة الجهود الوطنية، وان الشعب البحريني الذي وقف مع قيادته ووطنه في كافة الأزمات، وأحبط مخططات الشر والفتنة، بمؤسساتها ومنابرها، سيتصدى لجميع الأعمال الإرهابية ومن يقف وراءها ويحرض عليها”.
وأشار السيسي البوعينين إلى ” ان السياسات الإيرانية اللامسؤولة بتبني نهج الإرهاب وتخريب المنشآت وزعزعة الأمن والسلم، عبر استهدافها المباشر لأمن واستقرار دول الخليج العربي، تعكس الطبيعة العدائية لإيران والفكر الإرهابية بتصدير الارهاب وتعزيز انتشاره تحت مسمى تصدير الثورة وهو نهج ايراني خاطئ، يتبنى رعاية وتمويل العديد من الميليشيات الإرهابية التي تعمل في زعزعة أمن المنطقة، في حين انه كان من الأجدر على إيران ان تستفيد من الفرص المتاحة تحقيقا لمصالح شعبها بدلا من التدخلات في شؤون الآخرين، لافتا لرسالة حوار المنامة والتي كانت صريحة من قبل جميع الاطراف بضرورة التزام إيران بالحصافة السياسية والكف عن تصدير الأذى ومحاولة خلق بؤر للتوتر في منطقة الخليج والذي لن يتحقق في ظل وجود منظومة خليجية متماسكة وأجهزة امنية موحدة”.
وقال ” إن الجهود التي يبذلها معالي الفريق أول ركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية بمملكة البحرين ، ورجال الداخلية المخلصين هي محل وفخر واعتزاز لكافة البحرينيين، فهم العيون الساهرة التي تحمي وطننا من عبث العابثين”.
وأكد رئيس اللجنة ” أن مجلس النواب والذي هو الممثل الوحيد للشعب البحريني يقف مع كافة الخطوات التي تتخذها وزارة الداخلية في سبيل المحافظة على أمن واستقرار البحرين، فالمنظومة الأمنية والمخابراتية المختلفة هي مصدر للفخر لقدرتها الكبيرة في دحر الارهاب وتجفيف منابعه بل واجتثاثه من جذوره قبل ان يفكر حتى في الاضرار بامن واستقرار البحرين”.
يذكر ان رئيس لجنة الشؤون الخارجية التقى اليوم الدكتور راينهولد لوباتكا ، رئيس الفريق الاستشاري الرفيع المستوى التابع للاتحاد البرلماني الدولي، والمعني بمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف، حيث جرى بحث سبل التعاون والتنسيق وتبادل الخبرات بين السلطة التشريعية والمنظمة الدولية في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy