يوم “دام” للأسواق التركية.. انهيار الليرة وسقوط البورصة

اسطنبول-سويفت نيوز:

هوت الأسهم التركية اليوم الأربعاء 2.4 % ،وهو أكبر تراجع اليوم فى الأسواق العالمية، في الوقت الذي تراجعت فيه قيمة الليرة التركية.

ويعد ذلك أسوأ يوم بالنسبة لأسواق المال التركية منذ الإطاحة المفاجئة بمحافظ البنك المركزي التركي السابق ناجي أقبال في الشهر الماضي.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن مؤشر بورصة إسطنبول 100 الرئيسي تراجع بحلول الخامسة و34 دقيقة اليوم 2.9 % ليسجل أقل مستوى له منذ 2 كانون أول/ديسمبر الماضي، على خلفية تراجع سهم شركة صناعة الصلب إيردمير وشركة صناعة السيارات فورد أوتوسان.

وتراجعت الليرة أمام الدولار بنسبة 1% لتصبح العملة الأسوأ أداء بين العملات الصاعدة بحسب بلومبرج، في أعقاب تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن السحب الحكومي من الاحتياطي النقدي للبلاد.

- Advertisement -

وكان الرئيس أردوغان قد قال إن السلطات استخدمت 165 مليار دولار من احتياطي العملات الأجنبية للبنك المركزي لمواجهة التطورات في عامي 2019 و2020 وربما يتم استخدامها “مرة أخرى إذا لزم الأمر”، طبقا لما ذكرته وكالة “بلومبرج” للأنباء اليوم الأربعاء.

وأضاف أردوغان أمام أعضاء البرلمان في أنقرة اليوم أن “البنك المركزي لديه حاليا حوالي 90 مليار دولار من الاحتياطي”

وقال إن “تلك الاحتياطيات ربما يتم استخدامها عند الحاجة مرة أخرى أو ربما يتم رفعها إلى أكثر من مئة مليار دولار” في المستقبل، في إشارة إلى إجمالي الاحتياطيات الاجمالية للهيئة النقدية.

خفض سيتي جروب تقديراته لنمو اقتصاد تركيا في 2021، إلى 3.4% من 4.0%، متوقعا هبوطا في النشاط الاقتصادي.

ورفع بنك سيتي جروب التوقعات للتضخم بحلول نهاية العام إلى حوالي 15% من 11.7% في أعقاب أحدث هبوط في قيمة الليرة التركية.

وقال إنه لا يتوقع تخفيضات في أسعار الفائدة هذا العام ما لم يحدث “تحسن كبير” في التضخم والتدفقات الاستثمارية إلى البلاد.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy