إعمار المساجد وخير الإنسان في الدارين

بقلم – خالد السقا

ليس هناك أنبل من عمل الخير وإعمار بيوت الله، ذلك ما جال بخاطري وأنا أمر بمسجد عبدالعزيز التركي في حي اليرموك بالخبر خلال زيارة لي إلى تلك المنطقة، وفي الحقيقة ذلك يجعل كثيرا من الخواطر تمر سريعا حول ذلك الخير الذي يتدفق ويترك أثرا عميقا في النفوس من جمال أولئك الذي يحسنون ويبذلون العطاء لوجه الله الكريم.

تمت العناية بإنشاء المسجد بكل كرم يليق بجلال وقدسية المكان، وهو مسجد واسع تم افتتاحه في أغسطس 2020م، ويسع في دوره الأرضي الذي تم إنشاؤه على مساحة 1750 متر مربع 1650 مصل، فيما الدور العلوي على مساحة 700 متر مربع ويستوعب 600 مصل، ولذلك لا نملك إلا أن ندعو لمن بناه بحسن الجزاء من الله العلي القدير، فذلك أمر بيده تعالى، وما نحن إلا ممن لا ينسى الفضل.

- Advertisement -

حين يقال إن المسجد مؤسسة فذلك يعني أن يقدم جرعات دينية تهتم وتعتني بالناشئة وفقه الناس وتعليمهم أمور دينهم وبما ينفعهم في دنياهم ، لذلك تمت تهيئة المسجد ليكون أكثر من مكان لأداء الصلوات فقط، وإنما للدرس والقراءة وفيه مكتبة عامرة بأمهات الكتب التي تعين الباحثين عن المعلومة الدينية من مصادرها الصحيحة والمحققة.

وتيسيرا لكبار السن وغير القادرين على السير تم توفير مصعد يسمح بمزيد من حرية الحركة بين أدوار المسجد ليصبح أكثر استيعابا لكل من يتوجه إليه لأداء صلواته أو حضور دروسه أو التزود المعرفي في مكتبته، وذلك أمر يتسع بقيمة المسجد ويجعله أكثر تكاملية في توفير أجواء مشبعة بالروحانيات والانشغال بالأذكار.

ومن اللافت في هذا المسجد وجود منزل للإمام والمؤذن بجواره وذلك تيسيرا لهما لأداء أدوارهما دون مشقة في جميع الأوقات والأحوال، ومع كل هذا التيسير والاستيعاب لمتطلبات العبادة المطمئنة فإننا في الواقع أمام رؤية هندسية وجمالية ومكانية متكاملة استوعبت كل ما يمكن توفيره لراحة المصلين والإمام والمؤذن.

وإننا إذ نقف بكل التقدير والإجلال لهذا العمل الذي يُقصد به وجه الله، فإننا نسأله أن يجزي صاحبه خير الجزاء، وأن يبني له دارا في الجنة، فليس هناك أعظم من إعمار بيوت الله والتسهيل على المصلين كما في مثل هذا المسجد، والذي بالفعل دفعني للحديث عنه تعبيرا عن مشاعر وخواطر خطرت في البال منذ رأيته.شكرا من القلب لرئيس مجموعة روابي القابضه الشيخ عبدالعزيز التركي شكرا لسيدة الاعمال نوف عبدالعزيز التركي نائب رئيس مجموعة روابي القابضه شكرا لجميع منسوبي روابي القابضه لبناء واعمار بيوت الله.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy