في محاضرة نظمها مجلس الشورى بالبحرين .. وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدولية يستعرض آليات تعزيز التعاون مع الدول الأوروبية

 

البحرين – جمال الياقوت:

أكد سعادة الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة، وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدولية، أن علاقات التعاون البناء والتكامل المستمر بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، تعكس تناغم الجهود المشتركة، وروح الفريق الواحد، لتحقيق الأهداف الوطنية، مشيرًا إلى أن الدبلوماسية البرلمانية باتت ركيزة مهمة، لتعزيز تحركات السياسة الخارجية لمملكة البحرين.

جاء ذلك خلال المحاضرة، التي نظمتها الأمانة العامة لمجلس الشورى، بالتعاون مع وزارة الخارجية، عبر الاتصال الالكتروني المرئي، تحت عنوان (العلاقات البحرينية الأوروبية)، وذلك ضمن برنامج الدعم البرلماني لأصحاب السعادة أعضاء المجلس، تنفيذاً لتوجيهات معالي السيد علي بن صالح الصالح، رئيس مجلس الشورى، وبمتابعة من سعادة المستشار أسامة أحمد العصفور الأمين العام للمجلس.

واستعرض الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة، في كلمته، عدة محاور رئيسية تتعلق بالعلاقات البحرينية – الأوروبية، وتتمثل في الأهمية الاستراتيجية للدائرة الأوروبية في تحركات السياسة الخارجية، ومجالات التعاون القائمة بين مملكة البحرين ودول أوروبا، والعلاقات مع مؤسسات الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى تحركات وزارة الخارجية لتعزيز التفاهم مع الاتحاد الأوروبي، ودور الدبلوماسية البرلمانية في تحقيق هذه الغاية.

- Advertisement -

وأكد وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدولية، حرص مملكة البحرين على توطيد أسس الشراكة مع دول أوروبا والاتحاد الأوروبي، لاسيما أن العلاقات بين الجانبين عميقة وراسخة، واكتسبت آفاق جديدة وواعدة في ظل المسيرة التنموية الشاملة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى.

وأشار الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة، إلى أن هناك العديد من المسارات الدبلوماسية لتعزيز العلاقات مع دول أوروبا على الصعيدين الثنائي والجماعي، ومنها الزيارات والاتصالات المتبادلة، وتعزيز دور سفارات البحرين في القارة الأوروبية، وتكثيف المشاورات السياسية، منوهًا بالزيارة التي قام بها سعادة وزير الخارجية إلى بروكسل، في شهر فبراير الماضي، وأثمرت عن اتفاقات ونتائج طيبة، تصب في صالح تعظيم المنافع المشتركة.

وتناول المحاضر أهمية دور الدبلوماسية البرلمانية، والتي تحولت إلى أحد محركات إدارة التفاعلات الدولية، مبينا أنها تلعب دورًا مؤثرًا في توثيق العلاقات بين مملكة البحرين والمؤسسات البرلمانية الدولية، من خلال إيضاح الصورة الكاملة عن المسيرة التنموية الشاملة، وإنجازات مملكة البحرين في كافة المجالات.

وناقش أصحاب السعادة الأعضاء مع وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدولية، القضايا المتعلقة بآليات العمل المشترك بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، وسبل تفعيل الدبلوماسية البرلمانية، وكذلك دور مجموعة أصدقاء البحرين في البرلمان الأوروبي، بما ينعكس إيجابا على تقوية العلاقات بين الجانبين.

وتهدف المحاضرة إلى اطلاع أعضاء مجلس الشورى على مختلف مجالات التعاون بين مملكة البحرين ودول أوروبا، وتعزيز التفاهم مع الاتحاد الأوروبي، في إطار التوظيف الأمثل للدبلوماسية البرلمانية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy