الإمارات والكويت.. تبادل تجاري يترجم قوة العلاقات

سويفت نيوز- وكالات

صعدت قيمة التبادل التجاري غير النفطي بين الكويت والإمارات خلال السنوات العشر الماضية، ما يؤشر على عمق العلاقات الاقتصادية المشتركة.

وتحتفل الكويت في 25 فبراير/ شباط من كل عام، باليوم الوطني، إذ كانت الكويت قد حازت على استقلالها في 19 يونيو/ حزيران 1961 في عهد الشيخ عبد الله السالم الصباح، حيث شهدت الذكرى السنوية لذلك التاريخ أول احتفال كويتي بعيد الاستقلال.

وتظهر أحدث بيانات وزارة الاقتصاد الإماراتية وبيانات الحكومة الكويتية الرسمية، أن حجم التبادل التجاري غير النفطي مع دولة الكويت صعد بنسبة 4٣0% خلال السنوات العشر الماضية، للفترة بين 2010 – 2019.

وبلغ حجم التبادل التجاري (إجمالي الصادرات والواردات) بين البلدين في 2010، نحو ملياري دولار أمريكي فقط، قبل أن تصعد إلى متوسط 10.6 مليار دولار بنهاية عام 2019 (أحدث بيانات رسمية متوفرة لدى الجانبين).

ومن إجمالي 600 مليون دولار هو حجم الصادرات الكويتية غير النفطية للإمارات في 2010، فقد صعد الرقم ليبلغ ملياري دولار سنويا بالمتوسط، خلال العام 2019، وفق بيانات وزارة الاقتصاد الإماراتية.

- Advertisement -

في المقابل، بلغ إجمالي قيمة الصادرات الإماراتية غير النفطية في عام 2010 نحو 450 مليون دولار، بينما بلغت قيمة إعادة التصدير نحو 970 مليون دولار في ذلك العام.

أما في عام 2019، بلغ حجم الصادرات غير النفطية الإماراتية للكويت، نحو 2.7 مليار دولار، بينما بلغت قيمة إعادة التصدير خلال نفس العام نحو 5.8 مليارات دولار.

ومن أبرز الصادرات الكويتية إلى الإمارات، زيوت نفط وزيوت متحصل عليها من مواد معدنية غير خام.

وتصدر الإمارات للكويت، أجهزة هاتف بما فيها أجهزة هاتف للشبكات الخلوية أو غيرها من الشبكات اللاسلكية؛ وأجهزة استقبال الصوت أو الصور أو البيانات الأخرى، بما فيها أجهزة للاتصال في الشبكات السلكية أو اللاسلكية.

كذلك، من الصادرات الإماراتية المتجهة إلى الكويت، الحلي والمجوهرات وأجزاؤها، من معادن ثمينة أو من معادن عادية مكسوة بقشرة من معادن ثمينة، وذهب (بما في ذلك الذهب المطلي)، وآلات للمعالجة الذاتية للمعلومات ووحداتها.

وتعتبر أرقام التبادل التجاري المسجلة بين الإمارات والكويت خلال العامين 2018 و2019 الأعلى في تاريخ العلاقات التجارية بين البلدين والتي تمتد لأكثر من 55 عاما، بينما بلغ حجم التبادل التجاري عام 2000 نحو 370 مليون دولار.

وتعتبر الكويت دولة نفطية، وعضو رئيس في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، بمتوسط إنتاج يومي يبلغ 28 مليون برميل يوميا في الظروف الطبيعية، وأسهمت بشكل فاعل في تحقيق الاستقرار لسوق النفط لمشاركتها في اتفاق خفض الإنتاج.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy