زراعة الدجاج .. ثورة في صناعة الغذاء

 

بقلم – موفق حابس:

فتحت سنغافورة الباب أمام الراغبين في الاستثمار في زراعة الدجاج بعد أن وافقت هيئة الغذاء في سنغافورة على تقديم الدجاج المزروع في أحد المطاعم ليثبت أن هذا المنتج الجديد تحولا في مجال إنتاج الدواجن مما قد يؤدي إلى تورة في صناعة الغذاء و الامن الغذائي المستدام وإيجاد فرص استثمارية ذات عوائد مالية عالية مقابل تكلفة رأس المال العامل و الاستثمار في هذا النوع من الصناعات الذكية الحديثة.

فقد توصل العلم الى زرع الدجاج بدلا من تربيته حيث تم زرع حبوب لإنتاج و زرع الدجاج مما سيؤدي إلى الحفاظ على البيئة و تخفيض في تكلفة إزالة المخلفات من الأسلوب التقليدي في تربية الدواجن.

ويعتبر تقديم لحم دجاج اصطناعي أُنتِجَ مخبرياً محطة تاريخية لمصنّعيه الذين يأملون أن يخففوا أثر استهلاك اللحوم على بيئة العالم حيث كشفت شركة “إيت جاست” الناشئة  أن وكالة الأمن الغذائي في سنغافورة أجازت لها بيع قطع الدجاج التي تصنعها مخبرياً من خلايا حيوانية.

لذا فإن الاستثمار في مجال تصنيع لحوم الدجاج سيعد أحد الاستثمارات الواعدة وخاصة أن الاحصائيات تشير إلى أن الاستهلاك العالمي للحوم  سيرتفع بنسبة 70 % بحلول 2050 وقد يساعد اللحم المخبري على تلبية الطلب المتزايد الذي يؤدّي، بحسب العلماء، دورا في التغيّر المناخي.

ويكفي أن نعلم أن عشرات الشركات الناشئة تعمل على مشاريع لحم اصطناعي في العالم، لكن الإنتاج لا يزال قيد التجربة فهل هناك من سيفكر في اتخاذ القرار للاستثمار في هذا المجال أم سننتظر لنرى ماذا سيحدث مستقبلا

 

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy