دراسة هواوي عن القلب Huawei Heart Study تنال ثقة الجمعية الأوروبية لأمراض القلب ESC عن منتجات هواوي القابلة للارتداء

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

نالت هواوي على ثقة الجمعية الأوروبية لأمراض القلب ESC، حيث استشهدت إرشادات الجمعية الأوروبية لأمراض القلب ESC لعام 2020 لتشخيص وإدارة الرجفان الأذيني وهو اضطراب شائع في ضربات القلب، والتي نُشرت خلال الحدث الرئيسي السنوي لطب القلب والأوعية الدموية ESC Congress 2020 بدراسة هواوي للقلب (HUAWEI Heart Study) تقديراً لفعالية الأجهزة القابلة للارتداء من هواوي التي تشمل ساعتي HUAWEI WATCH GT 2 Pro وHUAWEI WATCH FIT وسلسلة HUAWEI Band 4 Series في الكشف عن الأذين. تدمج إرشادات ESC النتائج والأدلة العلمية الجديدة بهدف مساعدة المتخصصين في الرعاية الصحية في اقتراح أفضل التوصيات لإدارة الرجفان الأذيني.

تعد HUAWEI Heart Study دراسة بحثية لهواوي برعاية مشتركة من هواوي ومستشفى 301 في الصين. الدراسة تبحث في تطبيق التكنولوجيا الذكية القابلة للارتداء في إدارة أمراض القلب والأوعية الدموية، والاستفادة من خبرة الرعاة المشاركين في مجالات تخصصهم. تم تقديم نتائج الدراسة الجارية في العديد من مؤتمرات الرعاية الصحية العالمية والمجلات الطبية المرموقة، بما في ذلك مجلة الكلية الأمريكية لأمراض القلب والمجلة الأوروبية للقلب في أبريل ومايو 2020 على التوالي.
 
كما ورد في إرشادات ESC لعام 2020، في دراسة القلب من هواوي – HUAWEI Heart Study، استخدم 187،912 فردًا منتجات هواوي القابلة للارتداء جنبًا إلى جنب مع تطبيق 301 Hospital للرجفان الأذيني المحمول (mAFA) التابع للمستشفى لمراقبة إيقاع نبضات القلب. من بين هؤلاء المشاركين، تلقى 0.23 بالمائة إخطارًا “يشتبه في حدوثه بالرجفان الأذيني” ومن بين أولئك الذين تابعوا ذلك، تم تأكيد إصابة 87 بالمائة بالرجفان الأذيني3، مما يدل على فعالية الحل في تحديد المرضى الذين يعانون من الاضطراب. علاوة على ذلك، تمت إحالة 95.1٪ من المستخدمين الذين تم تشخيصهم إلى منصة mAFA لخدمات إدارة الرجفان الأذيني التي تقدمها مركز إدارة مستشفى 301 AF Management Center.
تقدم هواوي مراقبة معدل ضربات القلب وقائمة بميزات تتبع الصحة من خلال منتجاتها الذكية القابلة للارتداء، التي تشمل ساعتي HUAWEI WATCH GT 2 Pro وHUAWEI WATCT FIT وسلسلة HUAWEI Band 4 Series وما بعدها. بالنظر إلى المستقبل، ستواصل هواوي، عبر ابحاثها – HUAWEI Research، ومستشفى 301 Hospital العمل معًا لإجراء البحوث الصحية واستكشاف طرق جديدة لدمج التكنولوجيا التي تتيح وصولاً أفضل وأكثر ملاءمة للرعاية الصحية عن بُعد.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy