Search

الجمعية السعودية للعلوم التربوية والنفسية “جستن” بالشرقية تطلق أولى برامجها للدكتور الحليبي تحت عنوان “إدارة المشاعر والتربية الإيجابية”

 

الدمام – سويفت نيوز:


أطلقت الجمعية السعودية للعلوم التربوية والنفسية “جستن” فرع المنطقة الشرقية بالدمام، مساء أمس الثلاثاء صافرة أولى برامجها وأنشطتها والتي استهلتها بمحاضرة للدكتور خالد الحليبي المدير التنفيذي لمركز بيت الخبرة للبحوث والدراسات الاجتماعية الأهلي والتي جاءت بعنوان “إدارة المشاعر والتربية الإيجابية”، وذلك بحضور المدير التنفيذي لفرع الجمعية بالمنطقة الدكتور ناصر الشلعان، ونائبه الدكتور سامي العتيبي، وسط حضور أعضاء وعضوات الجمعية وبمشاركة عدد من منسوبي ومنسوبات تعليم المنطقة بمقر المكتبة العامة بالدمام.
وقد رحب المدير التنفيذي لفرع الجمعية الدكتور ناصر الشلعان، خلال اللقاء بالضيف الدكتور الحليبي وأعضاء الجمعية، منوهاً إلى أهمية وجود مثل هذه الجمعيات باعتبارها تشكل رافداً من أهم الروافد التي تثري الحياة العلمية في مختلف المجتمعات، وأضاف تركز الجمعية السعودية للعلوم التربوية والنفسية “جستن” اهتمامها على تنمية الفكر العلمي والنمو المهني المستمر في مجال تخصصاتها وتحقيق التواصل العلمي للأعضاء، إضافة إلى إسهامها في تقديم المشورة العلمية وإجراء الدراسات والأبحاث المتخصصة التي تثري المكتبة التربوية.
وفي الأثناء وقف الدكتور الحليبي، خلال المحاضرة التي قدمها على حزمة من المحاور العلمية التي تعنى بإدارة المشاعر والتربية الإيجابية ومنها: وقوفه على تعريف الذكاء الوجداني والانفعالات والعواطف التي ورد ذكرها في القران الكريم والسنة النبوية، كذلك تسليطه الضوء على عملية التفكير واتخاذ القرارات، إضافة لاستعراضه لخمسة عناصر تعنى بالذكاء العاطفي وطريقة دمجها بالمواضيع المختلفة، وصولاً لوقوفه على مكونات الذكاء الوجداني مروراً بأبرز سمات أصحابها،
كما دعا الدكتور الحليبي خلال محاضرته إلى أهمية التحلي بالمرونة في العلاقات الإنسانية خصوصاً تلك التي تربط أعضاء الأسرة الواحدة وبين المعلم وطلابه، فضلاً عن تأكيده بضرورة التحاق المعلم في الدورات التدريبية المتخصصة لتعرفه عن قرب على سمات وشخصية المراحل العمرية للطلاب اللذين يدرسهم ويتعامل معهم ليسهل عليه ذلك كسر الحواجز وممارسة أفضل الطرق الصحيحة للتعامل معهم وكسب ودهم.
جدير ذكره شهد اللقاء مشاهدة فيلم تعريفي عن الجمعية تناول المحطات الزمنية التي مرت بها منذ تأسيسها مرورا بمنظومة التطور التي شهدتها من خلال توسع في فروعها وإعداد أعضائها
وقد أختتم اللقاء بتكريم الدكتور الحليبي من قبل الدكتور الشلعان نظيراً لمشاركته القيمة والتي أثرت جانباً مهماً من جوانب التربية، وصولاً لتكريمه المكتبة العامة على حسن استضافتها للبرنامج حيث تسلم الدرع بالنيابة أمين المكتبة رمزي آل خميس




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *