رئيس مجلس الغرف السعودية: 76 ألف ناخب وناخبة في انتخابات غرفة الرياض يؤكدون نجاح التصويت الإلكتروني

الرياض – واس:
هنأ رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالله العبيدي الفائزين في انتخابات الدورة الثامنة عشر لمجلس إدارة الغرفة التجارية والصناعية بالرياض، متمنياً لهم التوفيق والنجاح في خدمة الاقتصاد الوطني بشكل عام وقطاع الأعمال بمنطقة الرياض بشكل خاص في تنفيذ طموحاته وتطلعاته المتواكبة مع مستهدفات رؤية المملكة 2030.
وأشاد العبيدي بنجاحات انتخابات غرفة الرياض التي تعد من أكبر الانتخابات في الغرف التجارية والصناعية بالمملكة والبالغ عددها أكثر من 76 ألف ناخب وناخبة، مقدماً شكره إلى معالي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد القصبي، على الدور الحيوي والمؤسسي الذي قامت به وزارة التجارة والاستثمار من توفير خدمة التصويت إلكترونياً على الموقع الإلكتروني للوزارة عبر رابط موحد لجميع الغرف، التي تأتي في ظل سلسلة من الخدمات الإلكترونية للوزارة الهادفة إلى زيادة أعداد المصوتين في الغرف التجارية والصناعية، وتطوير أعمال وإجراءات القطاع الخاص.
وأضاف، أن تطبيق تجربة الانتخابات على مستوى الغرف التجارية والصناعية بالمملكة بما فيها غرفة الرياض بشكل إلكتروني، أثبتت نجاحها، وأسهمت بشكل كبير في رفع نسبة الإقبال لانتخابات الغرف، بالإضافة إلى أنها وفرت ميزانيات مالية كبيرة على الغرف في تنظيم هذه الانتخابات.
وبين العبيدي، أن انتخابات غرفة الرياض أحدثت حراكا اقتصاديا كبيرا على مستوى المملكة، وذلك لأهمية الدور الاقتصادي الكبير الذي تلعبه الغرف التجارية من أجل تقليص العقبات والتحديات التي تواجه قطاع الأعمال وتذليل معضلات الاقتصاد الوطني، مما انعكس بصورة إيجابية على تحقيق نمو كبير للمنشآت الاقتصادية.
وأوضح أن الانتخابات تجاوزت نطاق المحلية إلى العالمية، حيث شهد الموقع الإلكتروني لانتخابات غرفة الرياض زوارا من جميع أنحاء العالم، حيث شهد الموقع زيارات من 800 مدينة يمثلون 100 دولة حول العالم، ما يؤكد أن الاهتمام بانتخابات الغرف، يشهد تطورا يعكس دورها الايجابي بإذن الله.

شاهد أيضاً

بقيمة 10 مليار دولار أمريكي .. إنطلاق شركة “هيتاشي إيه بي بي باور جريدز” عقب اكتمال الاندماج المشترك بين “هيتاشي” و”إيه بي بي”

زيورخ – سويفت نيوز: أعلنت شركة “هيتاشي المحدودة” (Hitachi Ltd) و”إيه بي بي المحدودة” (ABB …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *