أفريقيا تلحق بآسيا إلى مقاعد المتفرجين

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

سويفت نيوز_الخبر

2وكأن نهائيات كأس العالم تؤكد مقولة انها للكبار فقط، فقد لحقت منتخبات افريقيا بمنتخبات اسيا وستتابع ما تبقى من مونديال البرازيل من مقاعد المتفرجين.

منتخبات القارة الاسيوية الاربعة، اليابان وكوريا الجنوبية واستراليا وايران، كانت خرجت من الدور الاول، في واحدة من اسوأ المشاركات الاسيوية في نهائيات المونديال منذ اعوام، خصوصا بالنسبة الى اليابان وكوريا الجنوبية اللتين سجلتا حضورا مميزا خاصة في مونديال 2002 في ضيافتهما عندما وصلت اليابان الى الدور الثاني للمرة الاولى في تاريخها، والثانية الى نصف النهائي محققة افضل انجاز اسيوي في كأس العالم.
منتخبات القارة الافريقية كانت افضل نسبيا، بوصول منتخبين الى ثمن النهائي هما النيجيري بطل القارة والجزائري، لكن خسر الاول امام فرنسا بهدفين نظيفين، والثاني امام المانيا بهدف مقابل هدفين بعد مباراة مشهودة لمحاربي الصحراء.
وسبق ان ودعت منتخبات الكاميرون وساحل العاج وغانا من الدور الاول.
ربما حان الوقت لكي تتعلم منتخبات القارتين الاسيوية والافريقية الطريقة الامثل للظهور جيدا بين الكبار، وعدم انتظار «فلتة شوط» معينة كل اربع سنوات.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy