جائزة الشيخ محمد بن صالح للتفوق تدعم «إفطار صائم وكسوة العيد»

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

سويفت نيوز_الرياض

9تواصل جائزة الشيخ محمد بن صالح بن سلطان للتفوق العلمي والإبداع في التربية الخاصة أعمالها الخيرية حيث تستهل الجائزة في دورتها الحادية عشرة لهذا العام بتقديم دعم خيري لعدة مشاريع خيرية في عدد من مدن المملكة. حيث قامت بدعم الأنشطة الموسمية وهي إفطار صائم في كل من الرياض والقصيم وعسير في جمعية كفيف ونادي الصم بالرياض وعسير، كما قدمت كسوة العيد لعدد من أفراد العوق في منطقة الرياض والقصيم وقد أشرف على هذه المشاريع عددا من أعضاء الجائزة. والعاملين فيها وذلك ضمن برنامج سنابل الجائزة. صرحت بذلك حصة بنت عبدالله آل الشيخ أمين عام الجائزة والمشرفة على سنابل الجائزة وأشارت إلى أن سنابل الجائزة في دورتها “11” تسعى لتقديم الرعاية والدعم لكل ماهو في مصلحة أبناء التربية الخاصة، وتقديم العون والمساعدة وتقديم الخدمات التعليمية أو التأهيلية والخدمات الاجتماعية والأسرية موضحة أن لجنة السنابل تعمل على استقصاء الاحتياجات التي يمكن تلبيتها بدعم سنابل الجائزة المادي والمعنوي، وأضافت أمين عام الجائزة الأستاذة حصة آل الشيخ امتد عمر السنابل عبر مسيرتها التي امتدت لسنوات منذ العام 1426ه ، فتم بفضل الله وتوفيقه تحقيق العديد من الإنجازات التي تعود على ذوي الاحتياجات الخاصة بالنفع والفائدة وتحقيق الأهداف السامية التي أسست من أجلها سنابل الجائزة حيث تصرف في مجالات وأنشطة متنوعة ومتجددة منها الإعانات النقدية والعينية للمحتاجين من ذوي الإعاقة، توفير الوسائل التعليمية والمعينات لذوي الإعاقة، دعم المراكز التي تخدم الأفراد ذوي الإعاقة، تنظيم ورعاية الأنشطة والفعاليات والملتقيات العلمية، طباعة ورعاية المطبوعات العلمية والتوعوية . هذا وقد تم رعاية عدد من البرامج والأنشطة في قطاعات مختلفة، وكذلك أقيم برامج متنوعة تزيد على 75 برنامجاً منها مشاركة الجائزة في ملتقيات ومؤتمرات في عدد من الجامعات والجمعيات والمراكز ودعم أنشطة مختلفة لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة ورعاية البرامج التدريبية المقامة في وزارة التربية والتعليم وعقد دورات تعليم الكتابة والقراءة بطريقة برايل لأمهات الطلاب والطالبات المكفوفين ودورات لغة الإشارة للتواصل مع الصم وضعاف السمع وذلك لمنسوبي قطاعات خدمية حيث قدمت للدفاع المدني وللجامعات ولمنسوبات فروع بلديات الرياض وإقامة المعرض الفني التشكيلي “بريشتي أتحدى إعاقتي” لذوي الاحتياجات الخاصة وإبراز مواهبهم ودعم المعرض الفني لنادي الصم بالرياض . هذا وسيستمر بإذن الله دعم سنابل الجائزة لذوي الاحتياجات الخاصة على مدى الدورات القادمة أسأل الله أن يتقبل هذا العمل الخيري وأن يجعله في ميزان أعمال الشيخ محمد بن صالح بن سلطان، وبدوره أكد الدكتور ناصر الموسى المشرف العام على الجائزة ورئيس الجمعية الخيرية للمكفوفين أن الجائزة لها باع طويل في دعم المشروعات الخيرية الخاصة بالفئات الخاصة وأنها تقوم بأعمال جليلة وعظيمة تخدم هذه الفئات في التربية الخاصة. كما صرح منسق الجائزة وعضوها بالمنطقة الشرقية سعيد الخزامين بأنه بالتعاون مع نادي الصم بالمنطقة الشرقية تقيم جائزة الشيخ محمد بن صالح بن سلطان للتفوق والإبداع العلمي في التربية الخاصة إفطارا جماعيا لصم المنطقة الشرقية طيلة أيام الشهر الكريم حيث يفطر يومياً قرابة أربعين أصم من مختلف الأعمار في نادي الصم بالدمام . كما أشاد سعيد الخزامين مدير إدارة التربية الخاصة بالمنطقة الشرقية بدور الجائزة الرائد والمميز في إبراز فعاليات ومناشط ذوي الإعاقة ودعمهم بشكل كبير.. وقال رئيس التربية الخاصة بإدارة التربية والتعليم بعنيزة هاني بن عبدالله الشبل بأنه في كل عام ومبرات الإحسان تتوالى من أسرة الشيخ محمد بن صالح بن سلطان يرحمه الله والتي سارت على نهجه في دعم أوجه البر والخير بإقامة الكثير من مناسبات الرعاية لمشاريع إنسانية واجتماعية . هذا وقد شكرت حصة آل الشيخ والمتعاونين في أعمال أنشطة السنابل وهم سعيد الخزامين عضو الجائزة ومدير إدارة التربية الخاصة بالمنطقة الشرقية، وهاني الشبل مدير إدارة التربية الخاصة بعنيزة، وعفراء السديري المشرفة التربوية بالتربية الخاصة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy