ماجد: الإعلام الأوروبي أنصفنا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

2سويفت نيوز_الخبر

أكد نجم الكرة السعودية وأسطورتها ماجد عبدالله أن ما شاهده في الصحف الأوروبية من إشادة به وبزملائه اللاعبين يعد فخرا واعتزازا بعد سنوات طويلة من الانقطاع عن كرة القدم، واصفاً الاعلام الخارجي بالمنصف، وقال: يختلف تماماً عن الاعلام المحلي.. فالأخير ينظر إلى ميول الشخص أو إلى الفريق الذي يلعب له وهذا شيء ربما يعد أمراً غير مقبول بعكس الاعلام الخارجي فهو ينظر إلى إنجازات اللاعب وما قدمه خلال مشواره الرياضي ويظل محفوظا في سجلات على مر الأزمان لا يتغير. وعن أهدافه التي سجلها في منتخبات عالمية ومشاعره عندما يرى هذه الفرق تشارك في كأس العالم قال: أنا أتابع كاس العالم لكي استمتع وليس للتذكار، ومستمتع جداً بهذا المونديال لما فيه من مفاجآت قوية، فحامل اللقب منتخب اسبانيا ودع البطولة مبكراً، وكذلك منتخب إنجلترا فهو مونديال لا تستطيع الحكم عليه وفريقي الذي أتابعه وأعشق لعبه هو منتخب البرازيل سواء حقق بطولة أو لم يحقق فأنا وهو بيننا صداقة طويلة منذ الصغر.
وأشار إلى أن اللقب الذي أطلقته عليه صحيفة كالتشيو رومانتيكو الايطالية (بيليه الصحراء) هو مجرد لقب ينضم إلى باقي الألقاب وقال: أنا اعتز بماجد عبدالله فهو الاسم الذي بدأت منه نحو كرة القدم وانتهيت عليه ولازال ولله الحمد موجودا.
وكانت كالتشيو الإيطالية أشادت بماجد عبدالله وسعيد العويران عبر تقرير نشرته أمس الأول، ووصفت الثنائي بأنه صنع تاريخا حافلا للكرة السعودية بعد تحقيقهم الإنجازات الرياضية خلال الأعوام التي مارسوا خلالها لعبة كرة القدم والتي تعد أشهر اللعبات على مستوى العالم.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy