Search

مهرجان أفلام الدمام يقدم 3 منح انتاجية لثلاثة سيناريوهات

الدمام-سويفت نيوز:

لقاء المخرجين بالجمهوربالنقاش تولد الفكرة  ” سوق المنتجين في مهرجان افلام السعودية ” مبادرة تتكون ملامحها الاولى توثق التواصل و تبادل المعرفة  , و منهجية احترافية عملية لتشكيل صناعة الافلام  السعودية وفق المعايير السينمائية العالمية . خطوة رائدة تأخذ بأيدي المبدعين و المبدعات من صناع الافلام السعوديين تدلهم على  مكامن جديدة للحياة .

المنتجين و كتاب السيناريو يلتقون معاً و يلتفون مشاركين بعضهم البعض حول المعوقات و الصعوبات التي يواجهون و همومهم كمنتجين و كتاب سيناريو لتذليل المسافة بينهم , يحللون جماعيا ما يعيق اتصالهم و  تمكين تنفيذ اعمالهم التي غيبتها اسباب شتى و متفاوتة , مما يتيح لكتاب السيناريو أن يعيدون للورق ملمسه و الكتابة بالضوء , و للمنتجين أن ينفخون الروح في الحلم السينمائي و صياغة واقع جديد و فكر جديد .

” سوق المنتجين ” الفكرة و التنفيذ ناقشها المخرج و المدير التنفيذي لشركة 32ACTION  الاستاذ / طلال عايل مع مجموعة نخبوية من كتاب السيناريو المشاركين في مهرجان افلام السعودية في دورته الثالثة , ضمن حلقة حوارية  في أروقة جمعية الثقافة و الفنون السعودية – فرع الدمام  على مدار ساعة كاملة , و ستتبنى شركة 32ACTION  انتاج ثلاثة نصوص من النصوص المشاركة في مسابقة السيناريو من خلال منح تقدمها الشركة كخطوة اولى في توثيق الرابطة بين المنتجين و كتاب السيناريو , حيث أن الهواية و الشغف من أقوى عوامل التحفيز التي  يمتلكها صانع الفيلم السعودي مع عدم أغفال الجانب التعليمي و التثقيف الذاتي أو المؤسساتي و الاطلاع كعوامل مساندة .

ثمة عقبات تواجه ناسجي اللغة و الصورة كتاب السيناريو في تسويق أو تنفيذ نصوصهم مما يجعلها مهملة و حبيسة الادراج تارة لفترة زمنية طويلة قد تصل الى 5 سنوات و تارة اخرى يكون الحبس ابديا للنص و لا يبصر النور , و يعزو كتاب السيناريو ذلك الى قائمة طويلة من الاسباب و منها غياب التمويل الانتاجي الذي يوازي النص , معالجة النص و اليات المعالجة لا تتوفر لكاتب النص , عدم الثقة بقدرات المخرجين , نرجسية بعض كتاب السيناريو و التكوم على الذات بالتحفظ على مشاركة الاخرين الآراء و الافكار , و سلسلة ممتدة من الاسباب الاخرى التي تعيق انجاز الافكار المكتوبة . وجود سوق حقيقي للمنتجين في مهرجان افلام السعودية  سيكون النافذة التي يتنفس منها كتاب السيناريو و الانفتاح على الحلول العملية لكل المعوقات و الاسباب المعطلة للنتاج المصقول و المهذب و المشذب من خلال ورش عمل للنصوص من ناحية المعالجة و التخطيط و البناء التام للنص وفق خطوات و مراحل مدروسة تضمن منتوج ابداعي يكفل الرضا لكاتب السيناريو و المنتج مع حفظ  كامل الحقوق الادبية و المادية لكلا الطرفين . كما سيسهم السوق في ربط الكتاب مع شركات الانتاج في جميع مناطق المملكة من خلال تأسيس قاعدة بيانات شاملة في عملية تبادلية واسعة توصد بوابات الاعذار و الاسباب العائقة .

التخطيط المستفيض للنص قبل تنفيذه و التعاون  على مستوى العصف الذهني في صقل فكرة ما من البديهيات الاساسية و اللازمة التي يشدد عليها المخرج طلال عايل للخروج بمنتج مبدع  , و هذا ما عمل عليه  ورش عمل النص , و كمثال نموذج للتمثل و الاحتذاء سيناريو فيلم ” وجدة ” الذي مر بخطوات و مراحل تهذيب و تشذيب لمدة اربع سنوات قبل التنفيذ . فرغم قوة اللغة البصرية و الامكانات و المؤثرات الصوتية و التقنية في تنفيذ بعض  الافلام السعودية يقابله على الطرف الاخر ضعف جلي و واضح في السيناريو و المحتوى ,  و مرجع ذلك  هو غياب الصناعة  التي تفرض الحتمية في ابتكار و ايجاد منافذ مثل مبادرة سوق المنتجين الذي سيكون موجه بشكل خاص  لتقوية محتوى و نص المادة الفلمية المقدمة و تجويد معايير كتاب السيناريو , و توسيع دائرة التواصل على الرقعة الجغرافية للمملكة العربية السعودية بين كتاب السيناريو و المنتجين و صناع الافلام لتحقيق صناعة مكتملة و بديعة . 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *