займ срочно

مصر تعلن عن أول حالة إصابة بمتحول “دلتا بلس”

القاهرة – سويفت نيوز:

أعلنت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، اكتشاف أول حالة إصابة بمتحول “دلتا بلس” في مصر في منتصف يوليو الماضي، وتعود لسيدة مصرية تبلغ من العمر 35 عاما، ولم تستدع الحالة الدخول للمستشفى، مشيرة إلى اكتشاف عدد من الحالات فيما بعد لمواطنين مصريين سواء لهم تاريخ سفر أم لا، وجميعهم لم تستدعِ حالتهم الدخول للمستشفى، مؤكدة أن خطورة دلتا في الانتشار وليس في شدة الحالات.

وأكدت زايد في مؤتمر صحفي، اليوم؛ وفق صحيفة الشروق المصرية أنه سيتم إنتاج 15 مليون جرعة من لقاح سينوفاك المصري، وأنه سيتم توريد أول مليون جرعة في المراكز الطبية بدءا من اليوم الثلاثا، متابعة: “سيكون هناك وفرة في اللقاحات خلال الأيام المقبلة، وأنه سيتم استقبال 5.2 ملايين جرعة من لقاحي فايزر وموديرنا خلال شهر سبتمبر”.

وأشارت الوزيرة إلى التفاوض على أحد اللقاحات في الدول الغربية المعترف به بنسبة 100% وسيتم تصنيعه في مصر قريبا، مؤكدة أن ما وفرته الدولة من اللقاحات ستساهم في حماية الكثير من الأرواح في حال الموجة الرابعة من الفيروس كأي مكان في العالم.

وأضافت: “إصابات فيروس كورونا تشهد ارتفاعا متزايدا يوميا، والإصابات ستستمر في التزايد اليومي ولن تتراجع حاليا، لكن الوفيات لم تتزايد بنفس الأعداد التي كانت عليها في الموجات السابقة”، موضحة أن اللقاحات تقلل من الوفيات والدخول إلى المستشفيات بنسبة تصل إلى 90%.

وذكرت الوزيرة، أن عدد المواطنين الحاصلين على لقاح كورونا حتى الآن بلغ 7.5 ملايين مواطن، بينهم مواطنون تلقوا جرعة واحدة، وبعضهم تلقوا جرعتين، مشيرة إلى أنه سيتم تطعيم 100% من المواطنين بمصر بلقاح سينوفاك بمجرد أن يتم ضخه.

- Advertisement -

وعن استعداد الوزارة للموجة الرابعة لفيروس كورونا المستجد، أكدت الوزيرة أن الوزارة استعدت بوجود خطوط جديدة للعلاج مثل العلاج الذي اشترته الوزارة بقيمة 5 ملايين دولار لعلاج الحالات المتوسطة والشديدة، بجانب زيادة الأكسجين إلى 3.3 مليون لتر، وزيادة أسرة الرعاية المركزة، وجاهزية المستشفيات والأطقم الطبية لاستقبال الحالات، بجانب الإسراع في وتيرة التطعيم للفئات المستهدفة.

وكشفت الوزيرة أن مصر حصلت على حقن جديدة لعلاج فيروس كورونا؛ تبلغ تكلفتها 5 ملايين دولار، والكمية الموجودة تكفي لعلاج 5 آلاف مواطن، منوهة بأنها بديلة للرميديسفير وتستخدم في الحالات المتوسطة والشديدة.

وأضافت: “في حال إذا كانت الموجة الرابعة لفيروس كورونا المستجد شديدة كما شهدتها بعض الدول؛ فالوزارة تعمل على التوسع في توفير اللقاحات بشكل كبير خلال الفترة الحالية، وتطعيم جميع المواطنين”، مطالبة المواطنين بالتسجيل للحصول علي اللقاح خاصة الفئات المستهدفة.

وقالت إن الموجة الأولى من فيروس كورونا هي أقل موجة حدثت على مستوى العالم، وكانت الثالثة الأقوى، وأنه من المتوقع زيادة في الإصابات خلال الموجة الرابعة، مشيرة إلى أنه مع زيادة الإصابات ستحدث زيادة في الوفيات بشكل أو بآخر ولكن ليس بنفس النسب الماضية.

ونوّهت بأنه سيتم الإعلان عن خطط تطعيم فئات جديدة من الشعب الأقل من 18 عاما خلال أيام، مثل طلاب التعليم الفني الذين تتطلب دراستهم الحضور بشكل مستمر خلال فترة الدراسة في المصانع وغيرها.

وأضافت زايد أن طلاب التعليم العالي والعاملين سيتم تطعيمهم قبل بداية شهر أكتوبر وعددهم أكثر من 3 ملايين شخص، وأن هناك تنسيقا بين المستشفيات الجامعية وزارة الصحة للتعاون في تطعيم جميع العاملين بالتعليم العالي.

وعن الطلاب الذين هم في مرحلة التنسيق الثالث للثانوية العامة، قالت الوزيرة أنهم سيحملون QR code تحمل 3 ألوان بعدد تلقي جرعات لقاح كورونا، ولن يتم دخول الجامعة بدون الحصول على لقاح كورونا، موضحة أنها ستكون إلكترونية بسعر 25 جنيها للطلاب، وستتوفر نهاية الأسبوع المقبل.

وأوضحت أن باقي الفئات ستكون حسب الرسوم التي أقرها مجلس الوزراء وهى 100 جنيه للشهادات في للداخل و150 جنيها لأغراض السفر إلى الخارج، كاشفة أن وزارة الصحة قامت بإصدار 150 ألف شهادة “كيو أر” حتى الآن للراغبين في السفر إلى الخارج.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy