ذهب لصرف معاشه .. فاكتشف أنه متوفي

دسوق – سويفت نيوز:

شهدت مدينة دسوق الواقعة في محافظة كفر الشيخ المصرية واقعة غريبة عندما توجه موظف سابق بتليفونات دسوق إلى مكتب البريد لصرف معاشه عن شهر مايو فاكتشف أنه متوفى في السجلات، وفقا للمصري اليوم.

وقال الموظف: «أعول أسرة كبيرة وليس لي أي مصدر رزق آخر وأبلغ من العمر ٧٢ سنة وفوجئت بأن معاشي متوقف، وطالبني المسؤولون ببريد دسوق بالتوجه إلى تأمينات دسوق للاستفسار عن سبب إيقافه، فتوجهت لمكتب تأمينات دسوق وبالسؤال فوجئت بأنهم يبلغوني بأنني متوفى ولست على قيد الحياة»، .

- Advertisement -

وأضاف: «منحوني إفادة بذلك وأن معاشي توقف من أول شهر مايو بسبب الوفاة، أصبت بصدمة عنيفة وتوجهت للإدارة الصحية بدسوق للتأكد من أنني مازلت على قيد الحياة أو أنني توفيت بالفعل وأن ما أشاهده هو أوهام لي وأنا بالقبر، فأكدوا لي أنني على قيد الحياة ولم أتوف أو يتم إبلاغهم بوفاتي ولم يتم استخراج شهادة وفاة لي ومنحوني إفادة بذلك فاطمأننت أنني مازلت على قيد الحياة».

وتابع: «توجهت مرة أخرى للتأمينات بدسوق وقدمت لهم تلك الافادة، إلا أنهم أصيبوا بالصمت الرهيب وأخذوا الافادة غير مصدقين أنفسهم ومازلت حتى الآن لم يصرف معاشي لإصرار مسؤولي التأمينات بأنني توفاني الله رغم ما قدمته من إفادة الصحة وإطلاعهم على بطاقة الرقم القومي خاصتي».

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy