الصداع أكثر الأعراض إزعاجا لدى 45% من مرضى الجيوب الأنفية

وكالات-سويفت نيوز:

كشفت دراسة تحليلية استباقية، إلى أن الغالبية العظمى من المرضى الذين تم تشخيصهم، على أنهم يعانون من صداع الجيوب الأنفية يمثلون أخطاء في التشخيص، مما يزيد العبء الاقتصادي على المريض، ووجد في النهاية أنه نصفي مزمن.

في حين تصدر الصداع الجبهي الأعراض الأكثر شيوعا، والذي تم تقديمه على شكل ألم في الحاجب في 47 % من المرضى المشاركين، وأكثر الأعراض المزعجة بنسبة 45 % في استطلاع للرأي أجراه استشاري الأنف والأذن والحنجرة أحمد الروقي، يليه انسداد الأنف واضطراب النوم لدى 27 %.

تجويف داخلي:

وذكر الروقي أنه يوجد لدى كل شخص جيوب أنفية وهي عبارة عن تجويف داخل عظام الوجه، هذا التجويف مملوء بالهواء ليؤدي وظيفته، ولأنه متصل بالأنف من خلال فتحات للتهوية لتصريف المخاط وكذلك موازنة الضغط والتي يحدث فيه الالتهاب.

تشخيص خاطئ:

نشرت الدراسة في National Institutes of Health والتي أبانت أن التشخيص الخاطئ يمكن أن يؤدى إلى دراسات تشخيصية وعلاج طبى وتدخلات جراحية غير ضرورية، حيث أفاد المرضى الذين تم تشخصيهم خطأً أنهم يتلقون علاجًا وأدوية غير كافية لسنوات في شكل مضادات الهيستامين والكورتيكوستيرويدات داخل الأنف بلا فائدة.

طرق التشخيص:

وأشار إلى أن تشخيص التهاب الجيوب الأنفية يتم من خلال الأعراض ثم إجراء المنظار بالعيادة، وهذا قد يظهر وجود لحميات أنفية أو صديد أو أي إفرازات أخرى، وكذلك إجراء الأشعة وهي تعطي تفاصيل لحجم الالتهاب وتساعد في التخطيط للعملية ومعرفة ما يلزم تنظيفه من الجيوب، منوها على أنه عند تأكيد التشخيص فالعلاج يبدأ من معرفة المريض بمشكلته وما يجب فعله في المرحلة اللاحقة والخيارات العلاجية تشمل الأدوية أو العملية.

أعراض عدة:

وأكدت الدراسة أن الصداع المرتبط بالتهاب الجيوب الأنفية والالتهابات شائع جدًا، ولكن بشكل عام يتم تشخيصه بشكل خاطئ ويجب معالجته بشكل صحيح في المرحلة المبكرة من عدوى الجيوب الأنفية. يمكن أن يساعد تحديد نمط ونوع الصداع المحدد في تشكيل التشخيص الصحيح وبدء العلاج.

- Advertisement -

وأبان الروقي أن هناك عدة أعراض تميز التهاب الجيوب الأنفية منها الألم والصداع وانسداد الأنف والإفرازات الأنفية، بما فيها البلغم وكذلك تعطل حاسة الشم، موضحا أن استمرار هذه الأعراض لفترة طويلة يدل على وجود التهاب مزمن بالجيوب الأنفية، أما إذا كانت الأعراض لفترة محدودة فإن ذلك يصنف التهابا حادا.

أنماط الصداع الأكثر شيوعيا:

– زيادة الصداع في منطقة الجبهة والحاجبين.

– الصداع المداري الخلفي مع إصابة الجيوب الأنفية الغربالية والوتدية.

– صداع مع آلام في الوجه «ثقل / ضغط».

حالات تختلط أعراضها مع الجيوب الأنفية:

– الحساسية الأنفية.

– ميلان الحاجز الأنفي.

– تضخم القرنيات الأنفية.

– أنواع أخرى من اللحميات.

– التهاب الجيوب نتيجة تحسس الفطريات.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy