الرئيس المصري: الحرب لم تكن غاية مصر ونخوض حرب البناء

القاهرة – واس:

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن بلاده قادرة على الحفاظ على مكتسبات السلام الساعية للتقدم والازدهار، وأن الحرب لم تكن أبدًا غاية مصر بل كان السلام هو الهدف الأسمى والغاية الكبرى.

- Advertisement -

وأوضح الرئيس المصري في كلمته بمناسبة تحرير سيناء، أن ملحمة استرداد الأرض تخطت كونها انتصارًا عسكريًا ودبلوماسيًا وامتدت لتصبح أنموذجًا لقهر اليأس والإحباط من أجل استرداد الكرامة عسكريًا وسياسيًا.

وشدد على أن معركة البناء التي تخوضها مصر حاليًا لا تقل في تحدياتها وقوتها عما واجهه المصريين عبر العصور، داعيًا إلى الالتفاف حول الوطن لحماية مقدراته وصون مقدساته من أجل تغيير الواقع الحالي لمستقبل أفضل.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy