متحدث “المكافحة” يكشف عن أسباب منع وزارة الداخلية دخول الخضراوات والفاكهة اللبنانية

الرياض – سويفت نيوز:

كشف المتحدث الرسمي لمكافحة المخدرات، النقيب محمد النجيدي، اليوم الجمعة، عن أسباب منع وزارة الداخلية دخول الخضراوات والفاكهة اللبنانية، مشيرًا إلى نسبة المضبوطات الواردة من لبنان بلغت أكثر 75% من إجمالي الضبطيات.

وقال النقيب النجيدي في تصريحات لقناة الإخبارية: «تمكنا من كشف مخطط لشبكة جريمة منظمة تمتهن تهريب المخدرات».

وأضاف: «نسبة المضبوطات الواردة من لبنان بلغت أكثر 75% من إجمالي الضبطيات، وقرار المنع جاء بعد سلسلة مستمرة من التهريبات من الجمهورية اللبنانية.. قرار المنع جاء بعد سلسلة مستمرة من الضربات الاستباقية من وزارة الداخلية، لمحاولات التهريب بكميات ضخمة من المخدرات، وهذا القرار يأتي من أجل حفظ أمن المملكة من خطر المخدرات».

- Advertisement -

وتابع: «استهدفت المملكة بمحاولات تهريب بأكثر من 60 مليون قرص إمفيتامين مخدر، كانت مخبأة في تلك الشحنات والبضائع القادمة من لبنان وهذا الرقم كبير جدًا ويكشف مدى الاستهداف المتعمد لأمن المملكة ويتجاوز مفهوم الحالات الفردية، فهو جريمة منظمة تستهدف الأمن الوطني السعودي».

وقررت المملكة العربية السعودية منع دخول إرساليات الخضراوات والفواكه اللبنانية إلى المملكة أو العبور من خلال أراضيها، ابتداءً من الساعة التاسعة صباحًا من يوم الأحد 13 / 9 / 1442هـ الموافق 25 / 4 / 2021م.

ويستمر القرار لحين تقديم السلطات اللبنانية المعنية ضمانات كافية وموثوقة لاتخاذهم الإجراءات اللازمة لإيقاف عمليات التهريب الممنهجة ضد المملكة، كما ستستمر وزارة الداخلية (بالاشتراك مع الجهات المعنية)، في متابعة ورصد الإرساليات الأخرى القادمة من الجمهورية اللبنانية، للنظر في مدى الحاجة إلى اتخاذ إجراءات مماثلة تجاه تلك الإرساليات.

يأتي هذا انطلاقًا من التزامات المملكة العربية السعودية وفقًا للأنظمة الداخلية وأحكام الاتفاقيات الدولية في شأن محاربة تهريب المخدرات بجميع أشكالها، وحيث لاحظت الجهات المعنية في المملكة تزايد استهدافها من قبل مهربي المخدرات التي مصدرها الجمهورية اللبنانية أو التي تمر عبر الأراضي اللبنانية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy