فرنسا تنصح رعاياها في باكستان بالمغادرة مؤقتاً لأسباب أمنية

إسلام آباد – واس:

دعت فرنسا رعاياها في باكستان إلى مغادرة البلاد مؤقتاً بسبب ما عدّته “تهديدات خطيرة” لمصالحها.

جاء ذلك في رسالة إلكترونية من السفارة الفرنسية اليوم لرعاياها في باكستان، تتضمن أنه بسبب التهديدات الخطيرة للمصالح الفرنسية في باكستان ننصح المواطنين والشركات الفرنسية بمغادرة البلاد مؤقتاً، مضيفة أنه سيتم تنفيذ عمليات المغادرة عبر شركات الطيران التجاري.

- Advertisement -

وجاء هذا التطور تزامناً مع تنظيم حزب “تحريك لبيك باكستان” المتطرف تظاهرات عنيفة في عدد من المدن الباكستانية للمطالبة بطرد السفير الفرنسي من إسلام آباد.

وبدأت الاحتجاجات فور اعتقال الشرطة الباكستانية “سعد رضوي” زعيم “حركة لبّيك باكستان” بعد ساعات من مطالبته بطرد السفير الفرنسي.

وأعلن وزير الداخلية الباكستاني شيخ رشيد أحمد أمس عزم الحكومة إدراج حزب تحريك لبيك باكستان على قائمة المنظمات المحظورة لانتهاجه أسلوب العنف والتطرف والتحريض على التمرد وتحدي سيادة القانون والدولة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy