رغم السخرية والانتقادات.. سبب غير متوقع لواقعة الحكم وهالاند

وكالات – سويفت نيوز:

إذا عرف السبب بطل العجب، هكذا تقول الأمثال العربية، وهو ما ينطبق على واقعة حكم مباراة مانشستر سيتي وبروسيا دورتموند، والنجم النرويجي إيرلينج هالاند.

الحكم المساعد الروماني أوكتافين سوفر، طلب من إيرلينج هالاند مهاجم بروسيا دورتموند عقب نهاية المباراة التوقيع على “أوتوجراف”، وهو ما استجاب له متصدر جدول هدافي دوري أبطال أوروبا.

صحيفة “جازيتا سبورتيلور” الرومانية كشفت عن السبب الحقيقي وراء ما فعله الحكم، وأكدت أنه يجمع بعض المقتنيات، لعرضها في مزادات لجمع الأموال لمركز صحي يقدم العلاج للأطفال الذين يعانون من التوحد في بلده.

- Advertisement -

وكانت صحيفة “توك سبورت” البريطانية وقناة “بي تي سبورتس” أشهرت هالاند وهو يقف في النفق المؤدي لغرف خلع الملابس بملعب الاتحاد، أثناء التوقيع على “أوتوجراف” للحكم.

واقعة هالاند والحكم

ونال المشهد انتقادات حادة، لأنه ابتعد عن الحيادية المطلوبة في حكم مطالب بالعدالة بين الفريقين، بينما سخر البعض من المشهد.

جوسيب جوارديولا مدرب سيتي علق على الواقعة قائلاً: “لم أر مثلها في حياتي، ربما حصل على توقيع هالاند كتذكار لابنته”، بينما وصف جولين ليسكوت لاعب سيتي السابق التصرف بأنه: “طفولي لا يليق بالحكام”.

وبحسب المصدر الروماني، فإن الحكم يدعم هذا المركز الصحي الموجود في مقاطعة بيهور غرب رومانيا منذ 6 سنوات وتحديداً منذ عام 2015, وأن البطاقات التي وقع عليها هالاند لم تكن الأولى التي يقدمها لدعم المركز، حيث قام قبل ذلك بعرض قمصان للاعبين وبعض صورهم لهم في المزاد لبيعها وجمع الأموال مركز علاج المصابين بالتوحد.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy