خرائط جوجل تبدأ في إرشاد السائقين نحو طرق صديقة للبيئة

أعلن تطبيق “خرائط جوجل” على الهواتف الذكية، أمس الثلاثاء، أنه سيبدأ في توجيه السائقين نحو سلوك طرق قليلة التلوث وصديقة للبيئة.

وأوضحت شركة “جوجل” الأمريكية المطورة للتطبيق أنه سيرشد السائقين باتجاه طريق يعتقد أنها تولد أقل انبعاثات كربونية بناء على حركة المرور والمنحدرات، إلى جانب عوامل أخرى، بحسب “سبوتنيك”.

وأشارت إلى أنه  سيتم إطلاق هذه الميزة في العام الحالي بالولايات المتحدة، وستصل في النهاية إلى دول أخرى، وذلك كجزء من التزامها بالمساعدة في مكافحة تغيّر المناخ من خلال خدماتها.

- Advertisement -

ولفتت “جوجل” إلى أنها تستمد تقديراتها النسبية بشأن الانبعاثات الكربونية بإجرائها اختبارات على أنواع مختلفة من السيارات وأنواع الطرق، وكذلك باعتمادها على الرؤى الخاصة بمختبر الطاقة المتجددة الوطني التابع للحكومة الأمريكية.

وتضمن إعلان “جوجل”، أمس الثلاثاء، كذلك تغييرات إضافية تركز على المناخ، إذ ستبدأ اعتبارا من شهر يونيو المقبل في تنبيه السائقين الذين على وشك السفر بشأن المناطق التي تحتوي على انبعاثات منخفضة.

كما أنه خلال الأشهر المقبلة، سيتمكن مستخدمو تطبيق “خرائط جوجل” من مقارنة السيارة وركوب الدراجات والمواصلات العامة وخيارات السفر الأخرى في مكان واحد، بدلا من التبديل بين الأقسام المختلفة.

وفي العام الماضي، أجريت دراسة على 20 شخصا في جامعة ولاية كاليفورنيا الأمريكية في لونغ بيتش، كشفت أن المشاركين بها كانوا أكثر ميلا إلى التفكير في انبعاثات الكربون أثناء اختيارهم الطرق التي سيسلكونها، بعدما أظهر لهم تطبيق ذكي التقديرات الخاصة بانبعاثات الكربون.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy