رابطة العالم الإسلامي تدين اعتداءات المليشيا الحوثية على جامعتي نجران وجازان ومحطة جازان البترولية

مكة المكرمة – واس:

أدانت رابطة العالم الإسلامي باسم مجامعها ومجالسها وهيئاتها العالمية، محاولات المليشيا الحوثية الإرهابية استهداف جامعتي نجران وجازان ومواقع مدنية في خميس مشيط بطائرات مسيرة مفخخة، إضافة إلى الاعتداء التخريبي على محطة توزيع المنتجات البترولية في جازان، والذي نتج عنه نشوب حريقٍ في أحد خزانات المحطة من دون وقوع إصابات بحمد الله.

- Advertisement -

وأكدت الرابطة في بيان صدر عن معالي أمينها العام رئيس هيئة علماء المسلمين الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، أن هذه المحاولات الإرهابية الحوثية المتواصلة لاستهداف المدنيين والأعيان المدنية في المملكة العربية السعودية بطريقة ممنهجة متعمدة تصنف ضمن جرائم الحرب، وتعكس تحدياً سافراً للمجتمع الدولي واستخفافاً بجميع القوانين والأعراف الدولية.

ودعت الرابطة باسم علماء وشعوب العالم الإسلامي المنضوين تحت مظلتها، المجتمع الدولي إلى اتخاذ موقف حاسم لوقف هذا التصعيد الخطر وهذه العمليات المتكررة الموجهة ضد المدنيين والمنشآت الحيوية، الذي لا يستهدف المملكة فحسب، وإنما يستهدف الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم، كما يستهدف أمن الصادرات البترولية، واستقرار إمدادات الطاقة للعالم، وحرية التجارة العالمية، والاقتصاد العالمي ككل، فضلاً عن أنه يُؤثر في الملاحة البحرية، ويُعرِّض السواحل والمياه الإقليمية لكوارث بيئية كبرى جراء مثل هذه الأفعال التخريبية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy