كندا: لا أدلة على تسبب أسترازينيكا في جلطات دموية

أوتاوا – سويفت نيوز:

أكدت وزارة الصحة الكندية أن فوائد لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في حماية الكنديين من الفيروس التاجي لا تزال تفوق المخاطر.

وقالت الحكومة الكندية – في بيان نشرته على موقعها الالكتروني اليوم الجمعة – إن وزارة الصحة تشجع الكنديين على التطعيم ضد الفيروس التاجي بأي من اللقاحات المصرح بها في كندا.

وأفاد البيان بأن وزارة الصحة الكندية، بالتعاون مع شركاء تنظيميين دوليين، ولا سيما وكالة الأدوية الأوروبية، قيمت التقارير الأخيرة في أوروبا عن جلطات الدم بعد التطعيم بلقاح أسترازينيكا.

- Advertisement -

وأضافت الحكومة الكندية أن وزارة الصحة بتقييم البيانات المتاحة عن الحالات المبلغ عنها، قررت أن لقاح أسترازينيكا غير مرتبط بزيادة خطر الإصابة بالجلطات.

وأكدت الحكومة الكندية – في بيانها – أنه مع استمرار طرح اللقاح في كندا، ستواصل وزارة الصحة مراقبة استخدام جميع اللقاحات المضادة لكوفيد-19 عن كثب مع فحص وتقييم أي مخاوف جديدة تتعلق بالسلامة.

وجاء هذا البيان في الوقت الذي توقف فيه عدد متزايد من الدول، خاصة في أوروبا، عن إعطاء اللقاح بسبب تقارير عن آثار جانبية خطيرة بعد التلقيح، لا سيما تطور جلطات الدم.

وكانت وكالة الأدوية الأوروبية قد أعلنت أمس أن اللقاح آمن وفعال وأنها لم تجد أي صلة بين لقاح أسترازينيكا وزيادة خطر الإصابة بالجلطات. كما دعت منظمة الصحة العالمية المجتمع الدولي إلى عدم فقدان الثقة في اللقاح اعتقادا منها أن فوائده تفوق مخاطره.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy