دراسة أمريكية: عصير الرمان يقلل خطر إصابة الدماغ عند الأجنة

وجد الباحثون بجامعة بريجهام الأمريكية، أن عصير الرمان يقلل من خطر إصابة الدماغ عند الرضع الذين يعانون من تأخر النمو داخل الرحم، خاصة عندما تشربه النساء الحوامل خلال الثلث الثالث من الحمل، حيث تبين أن عصير الرمان له تأثيرات اعصاب في حالات الحمل التي تتميز بتقييد النمو داخل الرحم.

- Advertisement -

ووفقا لتقرير لصحيفة neuroscience العلمية، فإنه يعتبر تقييد النمو داخل الرحم (IUGR) أمرًا شائعًا ومثيرًا للقلق، ولكن توجد خيارات علاجية قليلة للأمهات الحوامل اللواتي يتلقين هذا التشخيص، تأخر النمو داخل الرحم هو حالة يكون فيها الطفل في الرحم صغيرًا بالنسبة لعمر الحمل ، غالبًا بسبب مشاكل في المشيمة ، مما يؤدي إلى نقل الأوكسجين والمواد المغذية للجنين المتنامي للخطر أو بشكل غير كافٍ،  يكون دماغ الجنين النامي عرضة بشكل خاص لهذه الآثار.

يتم تشخيص إصابة طفل واحد من بين كل 10 أطفال بمرض تأخر النمو داخل الرحم ، والأطفال الذين يعانون من تأخر النمو داخل الرحم معرضون لخطر متزايد للوفاة وضعف النمو العصبي أشارت الأبحاث الحديثة حول عصير الرمان الغني بالبوليفينول إلى أنه قد يساعد في حماية الدماغ من الإصابة.

فى تجربة إكلينيكية استكشافية عشوائية خاضعة للرقابة قام الباحثون في مستشفى بريجهام والنساء بتسجيل الأمهات الحوامل اللائي تم تشخيص أطفالهن، مع تأخر النمو داخل الرحم.

وجد الفريق دليلًا على أن شرب عصير الرمان يوميًا قد يقلل من خطر إصابة الدماغ عند الرضع تأخر النمو داخل الرحم ، خاصة خلال الثلث الثالث من الحمل عندما يكون دماغ الرضيع معرضًا للخطر بشكل خاص، يتم نشر النتائج في التقارير العلمية.

قال المؤلف المشارك تيري إندر ، MBCHB ، رئيس قسم طب الأطفال حديثي الولادة في بريجهام: “هناك عوامل غذائية قد تؤثر على الحماية العصبية ، خاصة في الأماكن شديدة الخطورة مثل أثناء المخاض والولادة، لقد أثار اهتمامنا نتائج الأبحاث قبل السريرية التي تشير إلى أن مادة البوليفينول ، التي توجد بتركيزات عالية في عصير الرمان ، قد تكون شديدة الحماية. توفر تجربتنا السريرية أكثر الأدلة الواعدة حتى الآن على أن مادة البوليفينول قد توفر الحماية من خطر إصابة الدماغ عند الرضع”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy