لقاحات كورونا للبيع في أسواق الإنترنت المظلمة بأسعار بين 250 و1,200 دولار

جدة – سويفت نيوز:

إكتشف باحثو كاسبرسكي وجود إعلانات لثلاثة لقاحات رئيسة لفيروس كورونا المستجد، هي “فايزر-بيونتك” و”أسترا زينيكا” و”موديرنا” في 15 من أسواق الإنترنت المظلمة . كما وجدوا بائعين يعلنون عن لقاحات مجهولة الهوية للفيروس .

ووُجد غالبية أولئك البائعين في فرنسا وألمانيا وبريطانيا والولايات المتحدة، وتراوحت أسعار الجرعة الواحدة بين 250 دولارًا و1,200 دولار، بمتوسط تكلفة يبلغ حوالي 500 دولار. وتُجرى الاتصالات عبر تطبيقات التراسل المشفرة، مثل Wickr وTelegram، في حين تُطلب المدفوعات في شكل عملة رقمية، لا سيما البيتكوين.

ويمر العالم بأسره حاليًا في واحدة من أكبر حملات التطعيم وأكثرها تعقيدًا في التاريخ، وليس من المستغرب أن يجد المحتالون في أسواق الإنترنت المظلمة ملاذًا يحرصون فيه على جني أرباح وفيرة من هذه الحملة.

وأجرى غالبية هؤلاء البائعين السريين ما بين 100 و500 معاملة، ما يشير إلى أنهم كانوا يستكملون المبيعات، ولكن ما يشتريه المستخدمون يظلّ غير واضح تمامًا. ويظهر من المعلومات المتاحة لدى خبراء كاسبرسكي استحالة معرفة عدد جرعات اللقاح الحقيقية من بين الأعداد المعلن عنها عبر الإنترنت (تجد العديد من المرافق الطبية لديها بقايا من جرعات اللقاحات)، أو معرفة أي من تلك الإعلانات هي إعلانات مضلِّلة.

- Advertisement -

وحتى لو تلقى المشتري جرعة لقاح عبر البريد، فعلى الأرجح أنها لن تكون فعّالة أو صالحة للاستخدام، كما أن الحصول على الجرعات بهذه الطريقة يُعدّ أمرًا غير قانوني.

ويمكن للمرء العثور على أي شيء تقريبًا على الإنترنت المظلمة، بحسب ما أكّد ديمتري غالوف خبير الأمن لدى كاسبرسكي، الذي لم يستغرب محاولات البائعين الاستفادة من حملة التطعيم العالمية الجارية. وقال إنه على مدار العام الماضي كانت هناك مجموعة واسعة من عمليات الاحتيال التي تستغل جائحة كورونا، مشيرًا إلى نجاح العديد منها، وأضاف: “في الوقت الحالي، لا يقتصر نشاط المجرمين على بيع جرعات اللقاح، وإنما يبيعون أيضًا شهادات التطعيم، التي يمكن أن تساعد على السفر بحرّية، لذلك على المستخدمين توخي الحذر من أية “صفقة” تتعلق بالجائحة، كما أن عليهم بالطبع معرفة أن شراء لقاح من الإنترنت المظلمة ليس بالأمر المحمود”.

ويمكن التعرف على المزيد حول لقاحات كورونا المتاحة في الإنترنت المظلمة.

ويوصي خبراء كاسبرسكي باتباع ما يلي للبقاء في مأمن من المحتالين خلال فترة جائحة كورونا:

• الامتناع عن شراء منتجات كجرعات اللقاح من الإنترنت المظلمة.
• عند مشاهدة إعلان عن شيء متعلق بجائحة كورونا، ينبغي النظر بعناية في عنوان URL للموقع. فإذا ظهر حرف واحد فقط في غير محله، أو إذا استبدلت اللاحقة .com المعتادة بـ .com.tk مثلًا، أو أي شيء من هذا القبيل، فيجب أن يشعُر المستخدم بأنها محاولة تصيّد، ويمتنع عن إدخال أية معلومات شخصية في هذا الموقع.
• الانتباه إلى القواعد اللغوية للنصوص في الموقع أو رسالة البريد الإلكتروني الواردة، إضافة إلى مخطط الموقع؛ فإذا وجد هناك أي شكّ فمن المُرجّح أن تكون محاولة تصيّد.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy