دراسة أمريكية: ثلث مرضى كورونا بحاجة إلى دخول وحدة العناية المركزة

واشنطن-سويفت نيوز:

توصلت دراسة أمريكية إلى أن ثلث المرضى الذين تم علاجهم بالمستشفى من فيروس كورونا المستجد بحاجة إلى رعاية في وحدة العناية المركزة.

ووفقًا لتحليل جديد نشرته جامعة كاليفورنيا الأمريكية، عبر شبكة JAMA Network Open الطبية، إن ما يقرب من ثلث المرضى في المستشفى المصابين بالفيروس المستجد في الولايات المتحدة، بحاجة إلى العلاج في وحدة العناية المركزة، فيما يلقى 14% منهم حتفه متأثرًا بالمرض، وأظهرت البيانات أنه من بين المرضى الذين تم إدخالهم إلى وحدة العناية المركزة بالمستشفى، توفي 28%.

وقال الباحثون إنه في بعض الحالات، كانت التكاليف لكل مريض بالنسبة لأولئك الذين عولجوا في وحدات العناية المركزة بالمستشفى تصل إلى 60 ألف دولار، وأمضى معظمهم ما يقرب من أسبوع في الوحدة المتخصصة.

- Advertisement -

وقال الدكتور نين تى نجوين، رئيس قسم الجهاز الهضمي في كلية الطب جامعة كاليفورنيا: «توضح دراستنا أن فيروس كورونا له تأثير كبير على صحة المرضى»

وتستند النتائج إلى تحليل ما يقرب من 200 ألف مريض كورونا دخلوا في 55 مستشفى في الولايات المتحدة في الفترة بين أول مارس 2020 و31 أغسطس 2020.

ووفقًا للأرقام الواردة من عالمنا في البيانات، فإنه من بين ما يقرب من 28.8 مليون حالة على المستوى الوطني، احتاج أكثر من مليون شخص إلى رعاية المستشفيات بسبب المرض الشديد.

كما وجد أنه من بين المرضى المشمولين في التحليل الجديد، كان 53% من الرجال و43% من البيض و65% من المستفيدين التأمين الصحي، بالإضافة إلى ذلك، كان 61% يعانون من ارتفاع ضغط الدم قبل الإصابة ، بينما كان 38% يعانون من مرض السكر و27% يعانون من السمنة، مما يعرضهم لخطر متزايد للإصابة بالحالات الشديدة من فيروس كورونا المستجد.

واحتاج 29% من المرضى في التحليل إلى علاج في وحدة العناية المركزة، وتوفي 14 في المائة في المستشفى، بما في ذلك 27 % من المرضى الذين تخطت أعمارهم الـ 80 عامًا فما فوق.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy