الإيسيسكو تستعرض إستراتيجيتها حول مكافحة التطرف العنيف

الرباط – واس:

استعرضت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) أمس الثلاثاء في الرباط ، إستراتيجيتها حول مكافحة التطرف والعنف، للوقاية من هذه الآفة ومعالجة آثارها.

وأوضح المستشار الثقافي للمدير العام للمنظمة الدكتور عبد الإله بنعرفة، في كلمته خلال المؤتمر الدولي السنوي حول موضوع “مكافحة التطرف العنيف: استجابات جديدة لتحديات جديدة”،أن إستراتيجية الإيسيسكو في هذا المجال تتلخص في مقاربة استباقية ووقائية عبر التحصين الخارجي والتمنيع الداخلي في مجالات التربية والثقافة، ومقاربة في الإدماج الاقتصادي والتأهيل النفسي، ومعالجة آثار الاستقطاب وإجراء المراجعات الفكرية اللازمة للمصالحة مع الذات والمجتمع.

وأشار الدكتور عبد الإله بنعرفة إلى برنامج الشراكة الإستراتيجية التي تجمع الإيسيسكو بالرابطة المحمدية للعلماء في المغرب في مجال التحصين والتمنيع من التطرف، والتشبيك مع الجامعات، وبرامج التكوين والتدريب لتفكيك خطاب التطرف، وبرنامج النشر والترجمة للوسائل والأدوات التربوية ذات الصلة بتفكيك خطاب التطرف.

ويستمر برنامج عمل المؤتمر على مدى ثلاثة أيام، من خلال جلسات متخصصة تتضمن محاور تشمل ” تحولات التهديدات الإرهابية” و” التحديات الإرهابية الإلكترونية الجديدة”، و”التغييرات الفكرية للتطرف العنيف وخطاب الكراهية”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy