بورشه السعودية تسجّل أعلى مبيعات التجزئة على مدار السنوات الخمس الماضية

 

جدة- سويفت نيوز:

تفوقت بورشه السعودية، ساماكو للسيارات، المستورد الحصري لسيارات بورشه في المملكة، على تحديات العام 2020، التي هيمن عليها التأثير العالمي لجائحة كوفيد-19 وزيادة ضريبة القيمة المضافة. وسجلت الشركة نمواً بنسبة 29بالمائة في عدد السيارات الجديدة التي سلمت للعملاء، مسجلة أعلى معدللمبيعات التجزئة على مدار السنوات الخمس الماضية.

وقال السيد أرنو هوسلمان، المدير العام لشركة بورشه السعودية، إن هذا الأداء السنوي الجيد جاءنتيجة للعديد من المبادرات الجديدة والعمل الجاد للتغلب على التحديات الكبيرة للعام 2020، وأوضح معلقاً: “لقد تحدينا جميع الصعاب من خلال تعزيز أداء مبيعات التجزئة بنسبة 30بالمائة تقريباًوتحقيق أعلى معدل لطلبات الشراء على مدار السنوات الخمس الماضية. ويعتبر اختتام هذا العام الاستثنائي بهذه النتائج الإيجابية انعكاساً لتفاني الفريق بأكمله ويوضح ولاء عملائنا وعشقهم لعلامتنا التجارية”.

وأضاف: “لدينا الكثير لنقدمه فيالعام 2021، ليس من خلال مجموعة الطرازات الجديدة القادمةفحسب، بل على مستوىتجربة العملاء المطورة. وتعتبر صالة عرض بورشه الجديدة في الرياض، والتي أوشكنا على الانتهاء من بنائها، مجرد بداية لخطة توسع شاملة. فهناك العديد من المشاريع الأخرى قيد التنفيذ، والتي تركز كثيراً على توفير أفضل مستوى من خدمات ما بعد البيع”.

كان نصيب سيارة بورشه كاين حوالي50بالمائة من مجموع سيارات بورشه الجديدة التي تم تسليمها في السعودية والتي بلغ عددها 953 سيارة جديدة، حيث وصل إجمالي عدد سيارات كاين الجديدة التي سلمت للعملاء 470سيارة. وواصلت سيارة ماكان الرياضية المدمجة متعددة الاستخدامات نمو مبيعاتهاالمستمر منذ طرحها، مسجلة نمواًتفوق بنسبة 50بالمائة على العام 2019. وزادت مبيعات سيارة 911الرائدة بنسبة 35بالمائة مقارنة بالعام السابق.

وصرّح الدكتور مانفريد بروينل، الرئيس التنفيذي لبورشه الشرق الأوسط وأفريقيا م.م.ح، بأن هذا الأداء الممتاز يستند إلى العلاقة القوية مع ساماكو للسيارات، المستورد الحصري للعلامة التجارية في المملكة، وأوضح معلقاً: “بفضل الالتزام القوي من جانب شريكنا التجاري، ساماكو للسيارات، كان العام الماضي عاماً ناجحاً بشكل كبير لعلامتنا التجارية في المملكة. فمن خلال المبادرات الجديدة ونموذج العمل المميز، تمكّن الفريق من التغلب على العديد من العقبات خلال هذه الفترة الصعبة، مما جعل المملكة العربية السعودية السوق الأعلى نمواً في الشرق الأوسط بالنسبة لبورشه. يعتبر هذا إنجازاًكبيراًلشريكنا التجاري الذي نثق به كثيراً، وأود أن أشكر الفريق بقيادة محمد رفه الرئيس التنفيذي لشركة سماكو للسياراتوأرنو هوسلمان مدير عام بورشه السعودية على هذه النتائج الاستثنائية”.

 

وأضاف: “نتطلع إلى المزيد من النجاحاتعلى مدار السنوات المقبلة، مع توقعات بأن يكون العام 2021 أكثر ازدهاراً بفضل جدول العمل المليء بإطلاق الطرازات الجديدة ومشاريع تطوير المرافق التي ستقام في أحد أكبر أسواقنا”.

 

يذكر أن السيارات الجديدة المزمع طرحها في العام 2021 تتضمن سيارتي 911 توربو كوبيه وكابريوليه، وسيارة باناميرا صالون الرياضية الجديدة، إلى جانب مجموعة موسعة من طرازات718 مع توفر ناقل الحركة ثنائي القابض (PDK) لطرازات GTS وGT4 وسبايدر الرائدة.

 

وتماشياً مع التزام الشركة بتعزيز الخدمات المقدمة للعملاء من خلال توفير مراكز الخدمة المتطورة مع أعلى مستويات الراحة، سيتم افتتاح مراكز خدمة جديدة في مكة المكرمة والمدينة المنورة. وسيشهد العام 2021 أيضاً إطلاق العديد من متاجر البيع المؤقتة في مواقع شهيرة في جميع أنحاء المملكة.

 

وفي إحدى مبادراتها الرئيسية لتعزيز راحة البال لدى العملاء، توفر بورشه السعودية خدمةبورشه الشاملة لمدة أربع سنوات و/أو 60 ألف كيلومتر، والتي تغطي جميع الخدماتالدوريةللسيارة، مثل الزيت والفلاتر وأقراص المكابح وبطانات المكابح،إلى جانب ضمان بورشه لمدة أربع سنوات بدون تحديد المسافة المقطوعة، الذي يغطي أجزاء السيارة القابلة للاستهلاكوفقاً لشروط وأحكام الشركة.

 

ويتعاون الفريق المحلي بشكل وثيق مع قسم بورشه للخدمات المالية من أجل تقديم مجموعة خدماتتمويلية جذابة للعملاء الراغبين في تحقيق حلمهم بامتلاك سيارة رياضية فائقة الأداء. ويبحث أرنو هوسلمان عن المزيد من الإجراءات التي يمكن أن تفيد سائقي سيارات بورشه في المملكة، وعلق قائلاً: “نحن ملتزمون بتقديم أفضل تجربة أثناء امتلاكسيارة بورشه من خلال التخطيط والاستثمار في المنتجات والأفراد والتدريب والمرافق. ولا ندخر جهداً في إسعاد العملاء وتقديرهم لأنهم محور اهتمامنا في العمل”.

انتهى

 

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy