وفاة لاعب مصري ابتلع لسانه

القاهرة – سويفت نيوز:

كشفت تقارير صحفية مصرية عن تفاصيل صادمة حول وفاة لاعب كرة القدم الناشئ محمد هاني الكوري لاعب السكة الحديد مواليد 2004 والذي لقى حتفه بعد تعرضه لحالة إغماء أدت به إلى ابتلاع لسانه خلال مباراة فريقه وأبناء قنا بملعب شركة النحاس في الإسكندرية.

وأثارت وفاة اللاعب صغير السن عدة تساؤلات وطرحت العديد من علامات الاستفهام حول أسباب الوفاة، خاصة في ظل عدم وجود سيارة إسعاف داخل الملعب تنقذ اللاعب، بعد أن تعرض لحالة إغماء أدت به إلى ابتلاع لسانه ومنها إلى هبوط حاد في الدورة الدموية، ما أدى للوفاة.

ونقلت صحيفة الوطن المصرية عن أخصائي فريق طلائع الأسطول والذي كان شاهد عيان على الواقعة: «كنا نخوض مباراة الملعب المجاور لشركة النحاس، وشعرت بحركة غريبة داخل الملعب وتجمع من لاعبي الفريقين، مما لفت انتباهي، ولكن شعرت ببعض اللاعبين يركضون وبيقولوا الحقونا».

ويضيف: «اندفعت مسرعا تجاه الملعب محل الواقعة وجدت اللاعب ملقى على الأرض ويعاني من حالة تشنج نتيجة ابتلاع لسانه، في الوقت الذي يحاول فيه المدرب والحكم المساعد فتح فم اللاعب بالطريقة التقليدية، قمت بإحضار جهاز طبي خاص بتلك الحالات، وبالفعل فتح اللاعب فمه وبدأ في التنفس».

عدم وجود  سيارة إسعاف أو طبيب

وتابع: سألت عن سبب سقوطه وهل حدث ارتطام أو التحام أدى إلى ذلك، فأخطروني بأنه سقط وحده وابتلع لسانه على خلفية حالة الإغماء، وبعد أن تنفس بشكل طبيعي اغمى عليه مجددا وكان النبض منتظم ولكن التنفس لم يكن منتظما، ولم يكن هناك سيارة إسعاف في ملعب المباراة، تواصلنا مع الإسعاف وأبلغتهم بالحالة، وقبل حضورهم للملعب تعرض اللاعب للإغماء مرة آخرى، حاولت إنعاشه وإفاقته وكان نبضه منتظما ويعاني من ضيق تنفس شديد وتم نقله بالإسعاف».

وأضافت الصحيفة نقلا عن شهود عيان أنه  لم يكن هناك أي طبيب أو مسعف داخل ملعب المباراة،  بينما أكد آخرون أن عدم وجود سيارات إسعاف في ملاعب الناشئين كارثة كبرى وناقوس خطر، وأشاروا إلى أنه أحيانا يتم الاستعاضة عن سيارات الإسعاف بسيارات نقل الموتى داخل ملاعب كرة القدم، خاصة أن إيجار سيارة الإسعاف من 500 إلى 700 جنيه، وهو أمر يصعب على الأندية الشعبية تحمله.

كان يجب على الحكم إلغاء المباراة لعدم وجود سيارة إسعاف

وعلق الدكتور محمد سلطان، رئيس اللجنة الطبية بالاتحاد المصري لكرة القدم، على واقعة وفاة اللاعب الناشئ: “هناك تعليمات واضحة، بعدم بدء أي مباراة دون وجود سيارة إسعاف، في جميع الدوريات وفي مختلف الأعمار”.

وأضاف: “من المفترض أي يقوم حكم المباراة بإلغاء المباراة، في حالة عدم وجود سيارة إسعاف، وهذا منصوص عليه في اللائحة الخاص بالمسابقات”.

وأعلن نادي السكة الحديد الذي كان ينتمي إليه اللاعب، إيقاف النشاط الرياضي وحالة الحداد لمدة 3 أيام، حدادا على روح الناشىء الراحل.

كما قررت لجنة المسابقات بمنطقة الإسكندرية لكرة القدم تأجيل مباريات نادي السكة الحديد في جميع مسابقات قطاع الناشئين أيام السبت والأحد والثلاثاء، حدادا على اللاعب بناء على طلب مجلس ادارة النادي.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy