أربعة قتلى ومفقود جراء اصطدام طائرتين صغيرتين في غرب فرنسا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

رين – سويفت نيوز:

قضى أربعة أشخاص، أمس، في فرنسا من جراء اصطدام طائرة شراعية بأخرى سياحية صغيرة في لوش غربي البلاد، في حادث نادر فُقد على أثره شخص خامس لا يزال البحث عنه جارياً.

وقالت المسؤولة المحلية في منطقة إندر-إيه-لوار نادية صغير لوكالة فرانس برس إن “طائرة شراعية صغيرة تقل شخصين وطائرة سياحية من نوع +دي إر 400+ تقل ثلاثة أشخاص اصطدمتا بين الساعة 16,30 والساعة 17,00”.

وأوضحت أن “الطائرة الأولى سقطت فوق سور منزل في لوش، دون أن توقع مزيداً من الضحايا، فيما سقطت الثانية على بعد مئات الأمتار في منطقة غير مأهولة”.

وقال غريغوار دولان، مدعي عام تور، “عُثر على جثتين داخل الطائرة الشراعية وجثتين أخريين داخل الطائرة”.

ورجّح المدّعي العام سقوط شخص من الطائرة “لم يعثر عليه”، موضحاً أن الطائرة تحطّمت فوق شجرة في موقع يصعب الوصول إليه.

وتابع دولان أن “قائد الطائرة يبلغ 75 عاماً، والراكبين يبلغان 28 و30 عاماً، وقائد الطائرة الشراعية يبلغ 66 عاماً، والراكبة تبلغ 50 عاماً”.

وكانت سلطات المنطقة أشارت في وقت سابق إلى مصرع خمسة أشخاص.

وقال المدعي العام إن الطائرة الشراعية أقلعت من شاتولورو عند الساعة 15,15 وكانت تقل شخصين، أما الطائرة الثانية وهي من طراز روبان دي إر 400 فأقلعت من بواتييه عند الساعة 15,00. وكان ركابها يجرون جولة فوق قصور منطقة لوار في أجواء صافية.

وأردف دولان: “حتى الساعة، هناك عدم يقين فيما يتعلق بعدد الضحايا، أربعة مؤكدون وخامس محتمل”.

وفُتح تحقيق في الحادث سيتولاه لواء درك المواصلات في رواسي وبريست وتجمّع درك منطقة إندر-إيه-لوار.

ونُشر نحو 50 عامل إطفاء في المنطقة ونحو 30 دركياً، ولا تزال أسباب الاصطدام مجهولة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy