جائزة الملك عبدالعزيز للجودة تعلن مشاركة 24 سعودية في أعمال تقييم المنشآت المتنافسة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

الرياض – واس:
أعلنت جائزة الملك عبدالعزيز للجودة عن مشاركة 24 سعودية في أعمال تقييم المنشآت المتنافسة على دورتها الخامسة، للاستفادة من القدرات النسائية الوطنية ورفع معدلات مشاركة المرأة في أعمال التقييم المؤسسي.
وبدأت مرحلة التقييم في تاريخ 15 سبتمبر الماضي وتستمر حتى 17 أكتوبر من الشهر الحالي، حيث جاءت بعد عددٍ من الاختبارات الفنية والمتخصصة عن مدى العمق المعرفي في النموذج الوطني للتميز المؤسسي وأداة القياس المؤسسي “إتقان”، وعن مدى كفاءة وخبرة المتقدمين من المقيمين في مجال التقييم المؤسسي للمنشآت.
وتأتي المرحلة الأولى من عمليات التقييم والتحكيم، بتقييم المنشآت المتنافسة مكتبيًّا عن طريق فِرَق التقييم البالغ عددهم 24 فريقًا، حسب جدول زمني محدد من خلال استخدام منظومة رقمية “تميز.نت”، حيث تقوم فرق التقييم بتحديد مواضيع الزيارة الميدانية وتصنيفها حسب الأهمية، ومراجعة أنظمة، وممارسات، ونتائج أداء المنشآت من خلال تقارير الجاهزية التي تقدمت بها الشركات لإدارة الجائزة أثناء عملية استقبال طلبات المشاركات، وتحليلها باستخدام معايير النموذج الوطني للتميز المؤسسي وأداة القياس “إتقان”.
فيما تتناول المرحلة الثانية الزيارة الميدانية، حيث تكمُن في تقييم مدى تطبيق المنشأة لمتطلبات النموذج الوطني للتميز المؤسسي على أرض الواقع باستخدام أداة القياس “إتقان”.
وفي المرحلة الثالثة يقوم المحكمون من أصحاب الخبرة العالية في مجال الجودة والتميز المؤسسي بمراجعة نتائج فِرَق التقييم، والتأكد من انسجام النتائج مع مبادئ الجودة والتميز المؤسسي، وتطبيق معايير النموذج الوطني للتميز المؤسسي.
فيما تقوم المرحلة الرابعة بمراجعة صياغة التقارير التعقيبية لكل منشأة، ليكون خارطة طريق للمنشأة لتطوير أدائها المؤسسي من خلال فرص التحسين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy