الأمير متعب يتسلَّم جائزة الشيخ زايد للكتاب لشخصية العام الثقافية

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

سويفت نيوز _الرياض

تسلَّم  الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني- نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – اليوم جائزة الشيخ زايد للكتاب التي أعلنت اختيار خادم الحرمين الشريفين، شخصية العام الثقافية للدورة الثامنة 2013 –  2014.

 

وتأتي هذه الجائزة  تقريرا لإسهامات خادم الحرمين الكبرى في المجالات الثقافية والفكرية والإنسانية والعلمية ولجهوده الحثيثة، في نشر الثقافة وخدمة التراث على المستوى العربي والإسلامي والعالم أجمع.

 

وتسلَّم سمو الأمير متعب بن عبد الله الجائزة من الفريق الأول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة خلال الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة بمركز أبوظبي للمعارض بحضور عدد من الشخصيات الثقافية والفكرية العربية والعالمية ورجال الإعلام.

 

وقد أقيم حفل بهذه المناسبة شاهد خلاله الحضور فيلمًا وثائقيًا عن جائزة الشيخ زايد. ثم ألقى الأمين العام للجائزة علي بن تميم كلمة أكد فيها أن الاحتفال بالجائزة في هذه الدورة يكتسب أهمية خاصة وهو يحتفي بفوز خادم الحرمين الشريفين لجهوده وإسهاماته التي كان لها الأثر الكبير في إثراء الثقافة والفكر في العالم العربي والإسلامي والعالم أجمع.

 

وعقب ذلك قام سمو الفريق الأول الشيخ محمد بن زايد بتكريم الفائزين من المثقفين والمفكرين بجائزة الشيخ زايد للكتاب في دورتها الثامنة، ثم التقطت الصورة التذكارية للفائزين مع الشيخ محمد بن زايد.

 

وفي ختام الحفل، أعرب الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني عن شكره للقائمين على جائزة الشيخ زايد للكتاب وفي مقدمتهم سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي.

 

وقال سموه في تصريح صحفي “شرفني سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله باستلام هذه الجائزة نيابة عنه ونقل تحياته إلى أبنائه في دولة الإمارات حكومة وشعبًا وسعادته البالغة بهذه الجائزة لأنها تحمل اسمًا غاليًا على قلبه وعلى قلوب الجميع وهو اسم الشيخ زايد آل نهيان- رحمه الله- القائد الحكيم الذي أرسى دعائم هذه الدولة العزيزة”.

 

وأشاد سمو الأمير متعب بن عبدالله بما يربط بين المملكة والإمارات من علاقات متينة وراسخة تعد دليلًا حيًا على وحدة الصف والمصير وعلى الانسجام والتعاون البناء الذي يهدف لما فيه الخير لدول المنطقة والعالمين العربي والإسلامي والعالم أجمع.

 

وأكد سموه أن خادم الحرمين الشريفين يسعى إلى خدمة الثقافة والفكر ونشر ثقافة الحوار والتسامح والسلام بين شعوب العالم، لافتًا سموه إلى أن شخصية خادم الحرمين الشريفين شخصية محبة للعلم والعلماء والثقافة والمثقفين ورجال الأدب والفكر ويؤمن دائما بأهمية التواصل والتكامل بين المثقفين لما يعود بالخير والفائدة على الجميع.

 

وتمنى الأمير متعب بن عبدالله في ختام تصريحه استمرار جائزة الشيخ زايد كمشروع ثقافي ناجح لدعم المبدعين في جميع المجالات والتوفيق للقائمين عليها في دوراتها المقبلة.

 

حضر الحفل عدد من أصحاب السمو والمعالي وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى الإمارات الدكتور محمد بن عبد الرحمن البشر والقائم بأعمال المملكة بالإمارات عبد الرحمن الخلف والملحق الثقافي السعودي بالإمارات الدكتور صالح بن حمد السحيباني وعدد من المثقفين والمفكرين والأدباء.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy