سمو ولي العهد بمملكة البحرين: المواطن الواعي المشارك في الإجراءات هو أفضل داعم للجهود المشتركة لمواجهة فيروس كورونا

 

البحرين – جمال الياقوت:

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بمملكة البحرين أن الجهود الوطنية لاحتواء ومنع انتشار فيروس كورونا (COVID-19) متواصلة بتكاتف أبناء الوطن المخلصين الذين جسدوا أبلغ صور التفاني والتكامل المجتمعي والقيم الوطنية الراسخة بتعاضدهم وتلاحمهم وفق النهج الذي اختطه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين حفظه الله ورعاه.

وقال سموه إن المواطن الواعي المشارك في الإجراءات هو أفضل داعم للجهود المشتركة لمواجهة فيروس كورونا، فمواجهة الفيروس تتطلب من الجميع التحلي بالحس الوطني المسؤول لنتمكن من وضع حد لانتشار هذا الفيروس الذي لا يفرق بين أحد، ويجعلنا نسير جميعًا بعزم وعزيمة بكل ما يبذله أبناء الوطن من جهودٍ مشكورة ومقدَّرة بعيونٍ ساهرة على حفظ أمن وصحة وسلامة المواطنين والمقيمين والزوار، وهو ما يسعى إليه دومًا فريق البحرين من أعضاء السلطتين التنفيذية والتشريعية ومؤسسات القطاعين الخاص والأهلي والمواطنين والمقيمين.

جاء ذلك لدى ترؤس سموه حفظه الله اجتماع اللجنة التنسيقية بقصر القضيبية بحضور عدد من أصحاب السمو والمعالي كبار المسؤولين، حيث استعرض الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (COVID-19) برئاسة معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة بمملكة البحرين تقريرًا حول الإجراءات الاحترازية التي جاءت متماشية مع المستجدات العالمية لفيروس كورونا (COVID-19) وما تم اتخاذه من تدابير وقائية بحسب المعايير الدولية ومستجدات مسارات العمل المختلفة.

وبناء على عرض الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (COVID-19) وبمشاركة اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث، تقرر ما يلي بدءًا من يوم الأربعاء ولمدة شهر قابل للتمديد:

– استمرار سير العمل الاعتيادي بالمؤسسات العامة والخاصة والحث على تطبيق العمل عن بعد متى ما توفرت الإمكانية لذلك.
– استمرار فتح المحال التجارية والمجمعات التجارية ومحلات بيع الأغذية بالصورة الاعتيادية مع الأخذ بالاعتبار إرشادات وزارة الصحة فيما يتعلق بتجنب الاختلاط في الأماكن العامة.
– اقتصار أنشطة جميع المطاعم والمرافق السياحية وأماكن تقديم الأطعمة والمشروبات على الطلبات الخارجية والتوصيل.
– إغلاق دور السينما وكل صالات العرض التابعة لها.
– إغلاق المراكز الرياضية الخاصة وصالات التربية البدنية الخاصة وبرك السباحة الخاصة والألعاب الترفيهية الخاصة.
– إغلاق مقاهي الشيشة واقتصار أنشطتها على تقديم الأطعمة والمشروبات فقط من خلال الطلبات الخارجية والتوصيل.
– تخصيص أول ساعة من فتح محلات الأغذية والتموين لكبار السن والنساء الحوامل فقط لتقليل المخالطة.
– تجنب التجمعات لأكثر من ٢٠ شخصًا والالتزام بالمكوث في المنزل بقدر المستطاع والخروج للضرورة فقط.
– تجنب السفر إلا للضرورة القصوى.
– فحص جميع المسافرين القادمين عبر منافذ مملكة البحرين المختلفة وتطبيق الحجر المنزلي لمدة 14 يومًا عليهم.

كما تقرر حتى إشعار آخر إيقاف الدراسة في المدارس الحكومية والخاصة ومؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة ورياض الأطفال، مع استمرار عمل الكوادر الإدارية والتعليمية والحث على تطبيق العمل عن بعد متى ما توفرت الإمكانية لذلك، وتوجيه وزارة التربية والتعليم لاتخاذ التدابير اللازمة لعدم تأثر العملية التعليمية بالتنسيق مع الجهات المعنية.

كما نوه الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (COVID-19) بأهمية اتباع التعليمات والارشادات الصادرة من وزارة الصحة حول طرق الوقاية من الفيروس بما يسهم بشكل فاعل في احتوائه ومنع انتشاره كغسل اليدين بالماء والصابون جيدًا بشكل دوري مع الحرص على استخدام معقم اليدين وتنظيف الأسطح والأشياء التي يتم استخدامها بشكل متكرر وتعقيمها بصورة دورية، وتغطية الفم عند السعال أو العطاس، والتخلص من المناديل المستخدمة بالطريقة الصحيحة مع تجنب لمس ومخالطة أي شخص يعاني من الحمى أو السعال.

وقد أكدت اللجنة التنسيقية أن هذه الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية هي لحفظ صحة وسلامة المواطنين والمقيمين لما فيه خير وصالح الجميع، منوهةً اللجنة بأن كافة التحديات يتم تجاوزها بالروح الوطنية الجامعة وعمل فريق البحرين الواحد لحفظ المكتسبات ومواصلة تحقيق الأهداف التنموية المنشودة.

شاهد أيضاً

سماع دوي انفجار غربي العاصمة الإيرانية

دبي – سويفت نيوز: ذكرت وكالة هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية نقلا عن تقارير على الإنترنت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *