Search

وزير الشؤون الإسلامية ينعى إبن عمه الشيخ عبدالملك آل الشيخ وينوه بمناقب الفقيد وسيرته العطرة في خدمة الدين والوطن

 

الرياض – إبراهيم التويم:

نعى معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ

ابن عمه الشيخ عبدالملك بن عبدالله بن عبدالرحمن آل الشيخ، الذي وافته المنية امس الجمعة،

عن عمر ناهز 90 عاماً، وأقيمت الصلاة عليه اليوم السبت بعد صلاة العصر بجامع الملك خالد بالرياض .

وأثنى الوزير ” آل الشيخ ” خلال تغريدة عبر حسابه في تويتر على ” الفقيد ” قائلاً :

لقد قضى حياته في خدمة دينه وولاة أمره ووطنه، ولازم والده وجمع من العلماء، وقد لازم الشيخ ابن باز 32 عام في دار الإفتاء، وعُرف بسماحته وتواضعه ومحبته للخير.
وإدارة صحيفتنا ” تتقدم بصادق العزاء والمواساة لوزير الشؤون الإسلامية وأسرة وذوي الفقيد ” رحمه الله ” ، داعية الله أن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *