“كانون” تحتفي بمرور 80 عاماً على إطلاق أولى كاميراتها

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

لندن – سويفت نيوز:

Canon-EOS-C300-Digital-Cinema-Camera-2 أعلنت شركة “كانون أوروبا”، الرائدة في مجال حلول التصوير الرقمي، اليوم عن احتفاء شركتها الأم “كانون” بذكرى مرور 80 عاماً على إطلاق أولى كاميراتها في اليابان التي حملت اسم “كوانون”. وجاءت هذه الكاميرا، التي تم انتاجها كنموذج أولي في عام 1934، تتويجاً لأحلام المهندسين اليابانيين في اللحاق بركب التقدّم في أوروبا والريادة في قطاع التصوير آنذاك. وتوافرت الكاميرا بقياس 35 ملم، وكانت مزودة بتقنية إغلاق ذات شرائح بؤرية.

وقرر المهندسون الذين ابتكروا الكاميرا تسميتها “كوانون”، وأطلقوا أيضاً اسم “كاسيبا” على عدسات الكاميرا، وهو مستوحى من “ماهاكاسبا” الذي كان أحد تلامذة بوذا.

وفي عام 1936 وبعد عامين من إنتاج “كوانون”، imagesأطلقت “كانون” كاميرا “هانسا” (Hansa) التي تعد أول كاميرا تجارية بقياس 35 ملم وتعمل بتقنية إغلاق ذات شرائح بؤرية؛ وذلك عقب سلسلة من التجارب التي استهلت بها الشركة مسيرتها كمصنّع رائد للكاميرات. وجاءت هذه الكاميرا ثمرة تعاون مع شركة “نيبون كوغاكو كوغيو” المعروفة اليوم باسم “نيكون”؛ وكانت “هانزا” علامة تجارية تابعة لشركة “أوميا فوتو سبلاي” التي كانت تبيع الكاميرات ومنتجات التصوير. وبموجب التزام تعاقدي بين هذه الشركات، تم نقش شعار الكاميرا على الجزء العلوي منها.

وأنتجت “كانون” في عام 1959 أول كاميرا عاكسة أحادية العدسة باسم “كانون فليكس”؛ تلاها في عام 1961 إطلاق كاميرا “كانونيت” المزودة بجهاز لقياس المسافات، والتي حظيت بشعبية واسعة في السوق إلى درجة بيع مخزون أسبوع كامل من هذا الطراز خلال ساعتين فقط. وبعد هذه النجاحات، واصلت الشركة ريادتها في القطاع عبر إطلاق منتجات فاخرة مثل كاميرا (F-1) العاكسة وحيدة العدسة بقياس 35 ملم في عام 1971؛ فضلاً عن إنتاج كاميرا (AE-1) في عام 1976، والتي كانت أول كاميرا عاكسة وحيدة العدسة مزودة بحاسوب صغير.

ومع استمرار الابتكار التكنولوجي للشركة، أطلقت “كانون” في عام 1987 كاميرا (EOS) العاكسة وحيدة العدسة والمزودة بتقنية “التركيز التلقائي” وهي أول كاميرا في العالم مجهزة بنظام متكامل للتثبيت. وفي عام 1995، دخلت هذه الكاميرا العصر الرقمي لتواصل الشركة تطوير طرازاتها حتى اليوم. وفي عام 2012، أطلقت “كانون” نظام التصوير السينمائي الاحترافي (Cinema EOS System) الذي يشتمل على عدسات وكاميرات رقمية جاءت تتويجاً لسلسلة من الابتكارات التقنية التي ركزت على توظيف تقنيات بصرية متقدمة منذ تأسيس الشركة. وقد ساهم هذا النظام منذ اطلاقه في توسيع آفاق الأداء البصري.

 وبهذه المناسبة، قال ماسايا مايدا، العضو المنتدب والمدير التنفيذي لعمليات منتجات اتصالات الصور لدى شركة “كانون”: “منذ إطلاق كاميرا ’كوانون‘ قبل 80 عاماً، سعت شركتنا إلى مواصلة الابتكار لتحقيق طموحاتها بإنتاج أفضل الكاميرات في العالم. ومع توظيف التكنولوجيا والخبرات العملية المتقدمة على امتداد مسيرتها، ستواصل ’كانون‘ إثراء مجال التصوير الفوتوغرافي والفيديو من خلال محفظة تقنياتها ومنتجاتها المصممة لمواكبة تطلعات العملاء”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy