برازيلي يعيش بالمقلوب

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

 برازيليا- سويفت نيوز:

 1 3 (1)نجح كلاوديو فييرا دي أوليفيرا – 37 عاماً في ان يقهر الإعاقة الجسدية متحدياً رأسة المقلوب ونجح في أن يصبح خطيباً ملهماً للكثيرين.

 ولد كلاوديو فييرا دي أوليفيرا (37 عاماً) مع عنق مطوي إلى الخلف، وكذلك برجلين مشوهتين، إلا أنه يستطيع استخدام ذراعيه ويديه، ونصح الأطباء والدته لدى ولادته، بأن تتوقف عن إطعامه، لاعتقادهم بأنه لايملك فرصة للبقاء على قيد الحياة، وذلك وفقاً لصحيفة ميرور البريطانية اليوم الإثنين.
وتمكن كلاوديو البرازيلي من تخطي إعاقته الشديدة، وتخرج في الجامعة بعد أن اختص بالمحاسبة من جامعة ولاية فييرا دي سانتانا، ثم أصبح خطيباً مشهوراً، ويقول كلاوديو: “من صغري أحببت العمل وشغفت به، ولم أحبذ يوماً الاعتماد على الآخرين، لقد تعلمت تشغيل التلفاز وحمل الهاتف، وتشغيل الإنترنت والكومبيوتر الخاص بي، كله أفعله لوحدي”.

ويكتب كلاوديو مستبدلاً فمه بيديه، ويستخدم الهاتف ويحرك فأرة الكومبيوتر بشفتيه، ويستعين بأحذية صنعت خصيصاً ليتمكن من التحرك في جميع أنحاء المدينة.

وتمكن الأطباء مؤخراً من تشخيص حالته تحت اسم “اعوجاج المفاصل الخلقي”، وهي خالة نادرة، يعتقد الأطباء أنها تسبب تقلصات مشتركة في الساقين والذراعين، تمنعهما من التمدد.

لمشاهدة الفيديو http://www.youtube.com/watch?v=S5AjRPqBRZU

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy