أخبار عاجلة

الأمين العام لمؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية يشيد باستضافة الجامعة العربية لحفل القلادة في نسختها الثانية بالقاهرة

القاهرة – واس:
أعرب الأمين العام لمؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية للتنمية الإنسانية الدكتور عيسى بن حسن الأنصاري عن تقديره لرعاية جامعة الدول العربية واستضافاتها للحفل الختامي للنسخة الثانية من قلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد لأفضل الأعمال التطوعية في العالم العربي الذي جرى في وقت سابق بالقاهرة اليوم.
وأكد الأنصاري في تصريح لوكالة الأنباء السعودية “واس” على هامش الحفل أن قلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية تهدف في المقام الأول لإثراء المنافسة الشريفة بين الجمعيات والمؤسسات العمل التطوعي في العالم العربي، مبينًا أن القلادة ستتطور وستتحول إلى برنامج شمولي يخدم العمل التطوعي في العالم العربي سواء من حيث التأهيل والتدريب أو الدراسات أو الاستشارات الفنية.
وأوضح أن دور الجامعة العربية في العمل التطوعي في ظل جهود مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية هو الأكبر في مستوى العالم العربي وهو الدور التوجيهي والإشرافي على كافة مؤسسات العمل التطوعي، مشيراً إلى أن هناك تنسيق كبير بين المؤسسة والجامعة العربية قبل إطلاق القلادة، حيث تعتبر الجامعة ليست راعية إنما شريكة رئيسة في هذه القلادة.
وأفاد الأمين العام لمؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية بأن المؤسسة لديها برامج تنفذ حاليًا بالتعاون مع اتحادات ومؤسسات تشرف عليها الجامعة العربية، كما ستوقع في القريب العاجل مذكرة تفاهم مع الجامعة العربية للتعاون في مجالات الإنسانية كافة ومنها العمل التطوعي.
ومن جانبه قال رئيس الاتحاد العربي للتطوع رئيس اللجنة المنظمة للقلادة حسن بو هزاع في تصريح ” إننا نحتفل اليوم بتكريم الفائزين بقلادة مؤسسة الأمير محمد بن فهد العالمية لأفضل الأعمال التطوعية في العالم العربي وذلك في نسختها الثانية برعاية واستضافة جامعة الدول العربية.
وأشار إلى أنه لُوحظ منذ العام الماضي التطور الكبير في المشاركة في القلادة والإقبال الكبير والواسع على المشاركة من قبل الدول العربية، حيث شاركت 20 دولة عربية بـ 289 مشروعاً تطوعياً يمثل هذه الدول.
ولفت بو هزاع النظر إلى تكريم 9 فائزين بالإضافة إلى 9 جمعيات ومؤسسات تطوعية لاقت استحسان اللجنة التي رأت أن هذه المشاريع مميزة، مبيناً أن المكرمين من مختلف الدول العربية وعلى رأسها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *